لجنة متابعة الشأن المحلي بـالناظور تقود إحتجاجا نسائيا ضد ” فساد ” فندق الرياض

نـاظورتوداي : حسام معيوة – علي كراجي 
 
تجمعت سيدات أمام فندق الرياض وسط مدينة الناظور مساء السبت 13 أكتوبر الجاري ، للمشـاركة في إحتجاج دعت لـه لجنة متابعة الشـأن المحلي لمنسقها ” هشام الدين ” ، للمطـالبة بـإستئصـال الفساد من هذا المرفق الذي أصبح حسب المحتجين يـشكل خطرا على الأخلاق العامة و يساهم بـشكل كبـير في إنحراف الشباب والقاصرات ، لنشاطه الدائم في مجـال ” الدعارة ” و إحتضان مختلف أنواع المروجين و المتاجرين في المخدرات .
 
النسـاء اللواتي شاركن في الوقفة الإحتجاجية التي دامت حوالي 30 دقيقة ، أكدن أن أبناءهن شقوا طريق الإنحراف إنطلاقا من فندق الرياض ، و ضمنهم من وقع في شـراك مروجي المخدرات و ” عاهرات ” يـشتغلن بذات المرافق لينتهي بـهم الأمـر وراء قضـبان السجن المحلي بـالناظور .
 
هشام الدين وهو منسق لجنة متابعة الشأن العام بإقليم الناظور ،أكد في كلمة ألقاها أمام مسامع السلطات و مواطنين تابعوا الوقفة عن قرب ، بـأن هذا الموعد الإحتجاجي يندرج في إطـار فضح الفساد و المفسدين ، و فعل بعد التوصل بـشكايات من أشخاص أعربوا عن تذمرهم و إستيائهم من إستفـحال الفسـاد و الدعارة بـالمنطقة نتيجة حالات الفوضى التي بـات يعرفها عقـر فندق ” الرياض ” .
 
وأضـاف هشام الدين  ، أن وقفت السبت نظمت من أجل إشعار السلطات بضرورة التدخل عاجلا لإستئصال الفساد من ذات ” النزل ” ، وستعرف المدينة مستقبلا   مجموعة من الوقفات والاعتصامات إلى غاية تحقيق مطلب إغلاق المرقص المتواجد بالطابق الأول والخامس من فندق الرياض .
 
وأوضح بيان اللجنة ، أن الخروج للإحتجاج تم للرد ” على استفحال ظاهرة الفساد بالناظور، خاصة في القطاع الفندقي ، وبالخصوص بالفندق المصنف ” الرياض”، وما يدور بداخله من انتهاك لحقوق القاصرات والقاصرين، إضافة إلى تفشي الرذيلة بكل أصنافها،” 
 
من جهة أخـرى إستنكر المحتجون ما أسموه ” بالصمت الرهيب للجهات الرسمية المسؤولة تجاه كل هذه الانحرافات التي يعاقب عليها القانون المغربي بأقصى العقوبات، والذي لا يجد طريقه للتطبيق إلا على الفئات المستضعفة، “.