لــجنــة تفتـيـش جـمركيـة تحـط رحـالة بمــدينة بـني أنـصـار

نـاظورتوداي : 

ذكرت يومية المساء ، بأن أغلب مستوردي السلع أصبحوا يلجؤون إلى مدينة الناظور لإدخال سلعهم التي تقدر قيمتها بملايير السنتيمات، تهربا من الرسوم الضريبية المفروضة عليهم في الدار البيضاء .

وذهبت ذات اليومية ، تأكيد تغيير أغلب المستوردين لوجهتهم صوب منطقة بني نصار بعد أن فطنوا إلى حيل وأساليب غير مسبوقة للتهرب من أداء الضرائب بتواطؤ من بعض المسؤولين.

وحسب المساء التي كتبت هذا الخبر إعتمادا على مصادرها الخاصة ، فقد حلت، مؤخرا، بمدينة الناظور لجنتا تفتيش من المديرية العامة للجمارك والمديرية العامة للأمن الوطني لإجراء أبحاث في المديرية الجهوية للجمارك بعدد من مناطق المدينة وبمركز التعشير في ميناء الناظور وبنقطة العبور باب مليلية.

وأفادت الجريدة بأن عددا من الشاحنات الكبيرة التي تدخل بوثائق قانونية إلى إسبانيا تعود محملة بأطنان من الأثواب والسلع وتمرُّ على أساس أنها فارغة.