ليلى أحكيم على رأس اللائحة الوطنية النسائية لحزب السُّنبلة في الانتخابات التشريعية

ناظورتوداي :

أفادت مصادر إعلامية محلية ، أن حزب الحركة الشعبية، قد كشف أخيرا على لائحته الوطنية النسائية، والتي سيدخل بها غمار الانتخابات التشريعية المقبلة .

ولأول مرة في تاريخ الانتخابات المغربية، يتم تزكية وجه نسائي من الريف ومن الناظور بالضبط، لترؤس اللائحة النسائية، حيث تم اختيار الدكتورة الصيدلانية ليلى أحكيم لتولي هده المهمة الانتخابية، بالنظر الى كفاءتها ومشوارها السياسي الحافل بعدد من المواقف التي ستبقى خالدة في ذاكرة أبناء الناظور والريف .

ويأتي اختيار ليلى أحكيم على رأس اللائحة الوطنية للنساء، بعد أن تولت في وقت سابق مهام كاتبة محلية لحزب السنبلة بمدينة الناظور، قبل أن تنتخب ضمن المجلس الوطني للحزب، وتدخل غمار الانتخابات الجماعية والجهوية بألوان ذات الحزب ، وتنال مقعدين بمجلسي الجهة وجماعة الناظور .

وبهذا فقد ضمنت دائرة الناظور أول مقعد برلماني إضافي إلى الأربعة الآخرين، بعد أن تمكنت أحكيم من نيل ثقة حزبها، وتتوج مسارها السياسي الذي انطلق مند سنة 2008، بدخولها للانتخابات البرلمانية المقبلة من أوسع أبوابها .