مؤسسة للتعليم الأولي تمنع أطفالا من الدراسة

ناظور توداي 

قال مواطنون من مدينة تحناوت بإقليم الحوز إن مؤسسة للتعليم الأولي مرخص لها من طرف نيابة التعليم بالإقليم، حرمت أبناءهم من متابعة دراستهم لأسباب وصفوها بالغامضة، مؤكدين في اتصالات هاتفية مع هسبريس أنهم أدوا كل الواجبات التي طولبوا بها ولم يخلوا بأي من الواجبات.

وأضاف المواطنون المشار إليهم أن مدير المؤسسة قرر دون سابق إنذار طرد تلاميذ من مؤسسته مخاطبا أحد الأباء قائلا “إلى ما عجبك الحال نطح راسك مع الحيط”، رافضا السماح لابنته العودة للصف.

واعتبر أباء التلاميذ المتضررين ما وقع مناقضا لتوجهات وزارة التربية الوطنية، مطالبين بالتدخل لضمان حق أبنائهم في التعليم الأولي، معتبرين قرار مدير المؤسسة المذكورة غير قانوني ويحتاج إلى تبريرات معقولة.