مجلس بني شيكر يـطلق الـرصـاص على برلماني العدالة والتنمية بـالناظور

نـاظورتوداي :
 
إتهم رئيس جماعة بني شيكر القروية ، الـنائب البرلماني بـالغرفة الأولى عن حزب العدالة والتنمية بإقليم الناظور ، بـالإستغلال السياوسوي لهموم المواطنين ، وقـال محمد أوراغ خلال ندوة صحفية عقدها على هامش دورة الحساب الإداري ، بـأن الزيارة التي قـام بها نور الدين البركاني للجماعة مؤخرا ، تمت بشكل سري دون التنسيق مع مدبري الشـأن العام بـالمنطقة ، و تدخل في إطـار الحملات الإنتخابية السـابقة الأوان .
 
أوراغ الذي كـان يجيب على أسـئلة الصحفيين ، كشـف عن غيـاب نية قدوم البركاني لجماعة بني شيكر من أجـل خدمة مصـالح المواطنين ، وتسـاءل عن الأسبـاب الحقيقة و الدوافع التي جعلت برلماني العدالة والتنمية مؤخرا يزور عددا من المرافق الحيوية بـالجماعة رفقة الكتابة الإقليمية لحزبه ، أطلق خلالها وعودا يـعلم الجميع أن الوفـاء بها يدخل في إطـار المستحيـلات ، لأن نواب الأمة ليس بإمكانها إحداث مشـاريع أو تأهيـل الشوارع عكس ما تم الترويج له خلال الزيارة موضوع الحديث .
 
وقـال رئيس الجماعة المذكورة ” البركاني أبـان خلال زيارته لبني شيكر عن غيـاب نية القدوم من أجل الدفاع عن مصـالح المواطنين و الوقوف بالقرب منهم للتعرف على مشـاكلهم التي يجب أن تطرح في قبة البرلمان ، وذلك بعد إستعمل وسـائل التعريف بشخصه و الحزب الذي ينتمي إلـيه ، وولج لمجموعة من المرافق دون التنسيق مع المجلس الـذي يعد الجهاز الوحيد العالم بـهموم السـاكنة ومشـاكل المنطقة ، لنتفاجـأ بعد ذلك بنشـر صوره على المواقع الإلكترونية مرفقة بتقرير يضم الكثـير من المغالطات ” .
 
وبلهجة شديدة إستنكر اوراغ الحملة الإنتخابية السابقة لأوانها التي قـادها البركاني بجماعة بني شيكر القروية ، مستغلا صفته البرلمانية في إستمـالة المواطنين و توزيع الاوهام عليهم ، وأردف بـأن دور البرلماني يندرج في إطـار العمل على مراقبة العمل الحكومي و ليس من حقه التطاول على عمل المجالس المنتخبة ، لما في ذلك من خرق سـافر للدستور و القوانين الجاري بها العمل في المغرب ، وأضـاف ” الجماعة عاشت مجموعة من المشـاكل و تم حلها بفضـل تنقـل أعضـائها إلى الرباط و إلتقائهم بعدد من مسؤولي القطاعات الوزارية ، لأن نواب الامة بـالإقليم غيـر مهتمين بـما يحصـل ، و همهم الوحيد هو البروز أمام الكاميرات و بجانب المواطنين بهدف الدعاية التضليلية و البروبغندا الإنتخابية ” .
 
النائب الثاني لرئيس جماعة بني شـيكر ، أوضح أيـضا أن البركاني مارس المكر والدهاء السياسي ” الخبيث ” في زيارته الأخيـرة للمنطقة ، وهو ذات البرلماني الذي توصـل بـملفات من المجلس لم يطرح منها شيئا في قبة البرلمان ، ورغم ذلك إدعى أمام المواطنين أنه أتى للدفاع عليهم و الحد من معاناتهم اليومية .

يذكر أن البركاني تلقى منذ حصوله على مقعد برلماني بالغرفة الأولى عدة إنتقادات من لدن أطيـاف سياسية و نقابية مختلفة ، سواء بإصدار بيانات أو الإدلاء بالتصريحات الصحفية ، ويتم ذلك دائما في إطـار الرد عليه عند التطاول على مسؤوليات الأخرين بهدف الإستغلال السياسوي والإنتخابوي .