محكمة الإستئنـاف بالرباط تستمع لزعيم حزب الإستقلال الحميد شباط

ناظورتوداي : 
 
استدعت محكمة الاستئناف بالرباط أمس الاثنين، حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال وعددا من قياديي حزب الاستقلال للاستماع إليهم ضمن جلسة البحث في قضية دعوتين قضائيتين والتي رفعتا ضده للطعن في شرعيته كأمين عام لحزب “الميزان”.
 
الاستماع لشباط ورئيس المجلس الوطني توفيق أحجيرة بالإضافة إلى محمد الأنصاري وعبد الله الوارثي ومحمد سعود كأعضاء للمجلس الوطني، جاء بناء على الدعوة التي تقدم بها دفاع أنس بنسودة، عضو المجلس الوطني لحزب الاستقلال ورئيس رابطة المهندسين المعماريين الموازية للحزب ذاته، وحمدون الحسني، عضو المجلس الوطني والكاتب الإقليمي للحزب بسلا، في 19 أكتوبر الماضي، بالإضافة إلى عضو أخر في برلمان حزب الميزان من مدينة الدار البيضاء بدعوى طعن في انتخاب الأمين العام لحزب الاستقلال وأعضاء اللجنة التنفيذية لذات التنظيم، زيادة على الهياكل المنبثقة عن المؤتمر الوطني الـ16.
 
ويأتي الاستماع للأمين العام لحزب الميزان ضمن سلسلة من الدعاوى التي يقودها الغاضبون من حميد شباط وعلى رأسهم عبد الواحد الفاسي زعيم تيار بلا هوادة والتي قضت المحكمة الابتدائية بالرباط، ببطلان عدد منها والمتعلقة بالطعن في انتخاب الامين العام للحزب، وفرض الحراسة النظرية على ممتلكات الحزب والطعن في شرعية انتخاب لجنته التنفيذية خلال المؤتمر السادس عشر، لكنه جدد الدعوى ضد شباط في قضية تمويل التيار من طرف العدالة والتنمية والترامي على ممتلكات الحزب التي سبق لشباط أن اتهم الفاسي بها.