مستشارة الملك زليخة نصري في ذمة الله

ناظورتوداي:

انتقلت إلى عفو الملك، صباح هذا الأربعاء، مستشارة الملك محمد السادس زليخة نصري، وذلك بعد أزمة قلبية ألمت بها بالمستشفى العسكري بالرباط، الذي نقلت إليه قبل أيام قليلة بعد أن تدهورت أوضاعها الصحية.

وذكرت مواقع أن مستشارة الملك في الشؤون الاجتماعية، توفيت قبل فجر الأربعاء، بالمستشفى العسكري بالرباط، والذي كانت نقلت إليه، بعد أن ساءت حالتها الصحية،

وستقام مراسيم الجنازة بعد عصر يوم غد الخميس بالرباط. وذكرت مصادر أن ولي العهد مولاي الحسن هو من سيترأس جنازة مستشارة والده.

وتعتبر زليخة النصري أول امراة تعين في تاريخ المغرب مستشارة للملك كلفها القصر يالاستشارة في ما يتعلق بالملفات الاجتماعية، قبل ان تصبح مستشارة ملكية كلفت بمهمة في القصر الملكي.