مسيرة رافضة للدستور وأخرى مؤيدة الأحد المقبل بالناظور وسط نداءات تجنب الاحتكاك

ناظور اليوم : علي كراجي
 
دعت التنسيقية المحلية لحركة شباب 20 فبراير عموم المواطنين والمواطنات ، للخروج يوم الاحد المقبل لشوارع مدينة الناظور وتكثيف المشاركة في المسيرة المزمع تنظيمها ، من أجل التعبير عن موقف رفض ومقاطعة الدستور " الممنوح " ، وأكدت التكتل الشبابي السالف الذكر في بلاغ له توصلت " ناظور اليوم " على نسخة منه، انطلاق التظاهرة ابتداء من الساعة السادسة والنصف مساء من ساحة حمان القطواكي .
 
ومن جهة أخرى ، أهابت اللجنة التنسيقية في بلاغ توصلت " ناظور اليوم " بنسخة منه ، للتصويت بنعم على مشروع الدستور الجديد ، ودعت كافة ساكنة الناظور وشتى الهيئات النقابية والسياسية ، من أجل المشاركة بكثافة في مسيرة يعتزم التنظيم السالف الذكر تنظيمها ابتداء من الساعة الخامسة من يوم الاحد انطلاقا من ساحة التحرير ، للتعبير عن المساندة اللامشروطة للدستور الجديد والاعلان عن المشاركة ايجابيا في استفتاء الفاتح من يوليوز.
 
و أبلغت التنسيقية المرؤوسة من لدن " عبد المنعم " شوقي ، إشادتها بالمبادرات الملكية بخصوص الاصلاحات الدستورية ، كما ثمنت في ذات البلاغ المذكور عاليا مضامين الخطاب الملكي الذي أعلن من خلاله الملك محمد السادس عن مشروع الدستور الجديد ، الذي قالت التنسيقية أنه " فاق سقف المطالب الاجتماعية وخلف ارتياحا كبيرا لدى شتى المكونات السياسية والنقابية ونشطاء المجتمع المدني المغربي ".
 
وفي سياق متصل ، اعتبر مهتمون في تصاريح مقتضة لـ " ناظور اليوم " ، حراك الشارع الذي يعيشه المغرب قبل وبعد الاعلان عن مشروع الدستور ، بالايجابي  والمعزز لأسس الانتقال نحو الديمقراطية ، كما أهابوا بالقائمين على تنظيم المسيرات المذكورة المؤيدة والرافضة لمشروع الدستور ، الى تجنب الاحتكاك والدخول في صراعات فارغة ، من أجل الحفاظ على الاستثناء المغربي و المساهمة بأساليب حضارية في التواصل مع المواطنة والمواطن المغربي ، بعيدا عن أي شكل من الأشكال التي قد تؤزم الوضع الامني أو تخرج الأمور عن سياق الديمقراطية واحترام الرأي والرأي الاخر .