مشروع مدينة الشاطئين يعد بـتحويل مدينة الناظور إلى أيقونة الشريط الساحلي المتوسطي

نـاظورتوداي : 
 
يهم مشروع إنجاز مدينة الشاطئين٬ وهو عبارة عن قرية سياحية إيكولوجية تقع على الشريط الرملي لبحيرة مارتشيكا ٬ إحداث 320 فيلا (1929 سرير)٬ و193 شقة سكنية (772 سرير)٬ وفندقين (560 سرير)٬ ينضاف إليه مشروع المدينة الحديثة بالناظور٬ الذي سينجز على مساحة حوالي 300 هكتار٬ وقرية للصيادين ( ستة آلاف سرير)٬ ومدينة خليج الطيور وهي عبارة عن منتجع يجمع بين أنواع مختلفة من الإقامات ومن التجهيزات والخدمات الموجهة للسياحة البحرية والترفيهية (29 ألف سرير)٬ فضلا عن القرية الرياضية مارشيكا بطاقة خمسة آلاف سرير٬ ومدينة بساتين مارشيكا.
 
وقد باشرت وكالة تهيئة موقع بحيرة مارشيكا٬ منذ إحداثها٬ إنجاز العديد من الدراسات المتعلقة بالجوانب الاجتماعية والاقتصادية والبيئية وقضايا البنيات التحتية والنقل المرتبطة بمشروع تهيئة البحيرة٬ كما قامت بوضع تصميم للتهيئة الخاص بموقع بحيرة مارشيكا٬ الذي يشكل آلية تنظيمية ناجعة تعين الوكالة على تنفيذ مهامها٬ حيث يهم٬ على الخصوص٬ تجميع العقار وإنجاز البنيات التحتية والتنمية العقارية.
 
ويروم مشروع المشهد الحضري٬ المندرج في إطار تصميم التهيئة الخاص بموقع بحيرة مارشيكا٬ والذي تم وضع تصوره وفق مقاربة مستدامة٬ إيجاد نموذج تنموي نموذجي على ضفتي البحر الأبيض المتوسط٬ حيث تتمثل أهداف تصميم التهيئة في حماية وتثمين البحيرة ومناطقها الرطبة٬ وتثمين السهل الفلاحي لبوعرك٬ والحفاظ على الموروث الطبيعي لموقع البحيرة٬ وتنمية الموقع في إطار تناغم ترابي متحكم فيه٬ إلى جانب نهج تعمير مستدام يحترم المواطن وبيئته وتفعيل استراتيجية إرادية في مجال التنقل.
 
وهكذا٬ فإن أشغال تهيئة الموقع السياحي مارشيكا تعرف تقدما ملموسا٬ علما بأن الوكالة بادرت إلى إعداد مجموعة من الدراسات التي تشمل٬ فضلا عن إعداد تصميم التهيئة الخاص بمارشيكا٬ إنجاز دراسات تتعلق بالحركية والتنقل داخل الموقع٬ ودراسة جدوى إنجاز خط ترام – قطار يربط مطار الناظور ببني انصار٬ بالإضافة إلى الدراسات الحضرية والعقارية والطبوغرافية٬ وأخرى تتعلق بإعادة هيكلة بعض الأحياء بتراب جماعات الناظور وبني انصار وأركمان.
 
وتتطلع وكالة مارشيكا٬ المحددة مهامها بموجب قانون 25 – 10٬ إلى جعل هذه البحيرة مثالا للتنمية النموذجية بحوض البحر الأبيض المتوسط٬ وثروة تستفيد منها الأجيال المقبلة٬ في احترام تام للإنسان ومحيطه٬ وذلك في أفق جعل إقليم الناظور قطبا اقتصاديا وسياحيا ذا صبغة عالمية.
 
إنه إذن مشروع نموذجي ذو قيمة مضافة عالية٬ ويكتسي أهمية بالغة على المستويات البيئية والاقتصادية والاجتماعية٬ كما يتماشى٬ بكيفية متناغمة٬ مع تطلع المملكة إلى جعل المعطى الإيكولوجي وضمان العيش الكريم للمواطن في صدارة أولوياتها.