مظاهرات مؤيدة وأخرى مناهضة للدستور بالمغرب

ناظور اليوم : خالد الوليد ـ بدر ريشفة

خرج مئات الآلاف من المواطنين يومه الأحد بمختلف مناطق البلاد في مسيرات سلمية رافضة وأخرى مؤيدة للدستور الجديد جابت شوارع المدن الكبرى بالمملكة , دون تسجيل صدامات تذكر.
 
ففي مدينة طنجة خرج مئات الآلاف من المتظاهرين في مسيرة شعبية وصفت بالتاريخية سبق وأن دعت لها التنسيقية المحلية لحركة 20 فبراير , مرددين شعارات مطالبة بإسقاط الفساد و داعية إلى مقاطعة الإستفتاء على الدستور تتوج باعتصام شارك فيه عدد هائل من المواطنين إلى غاية ساعات متأخرة , فيما استعانت السلطات المحلية بالمروحيات لنشر منشورات دعائية للتصويت لصالح الدستور .
 
وفي مدينة تطوان ,أفاد مراسلنا أن المئات من المواطنين قد خرجوا بدعوة من بعض الأحزاب للتعبير عن استجابتهم لدعوة الملك للتصويت بنعم على الدستور , مرددين شعارات مؤيدة لمشروع الدستور وأخرى منددة بجماعة العدل والإحسان و بالنقابات والأحزاب الرافضة للدستور ,ورافعين هتافات  ولافتات داعية إلى التصويت بنعم ,وفي المقابل شهدت المدينة خروج المئات من شباب حركة 20 فبراير لم تستطع القوات الأمنية منعهم من التظاهر رغم الطوق الأمني  للدعوة إلى مقاطعة الدستور.
 
وفي مدينتي الرباط والدار البيضاء خرج الآلاف من أعضاء الأحزاب و النقابات و الجمعيات وأنصار الطريقة البودشيشية مؤيدين للدستور وهاتفين بحياة الملك محمد السادس , ومجددين ولاءهم للعرش العلوي , كما حملوا لافتات داعية إلى التصويت بنعم على مشروع الدستور المعروض للإستفتاء يوم الجمعة المقبل , وفي المقابل دعت حركة 20 فبراير بالمدينتين إلى مقاطعة الدستور في مظاهرات حاشدة جاب خلالها عشرات الآلاف شوارع وأزقة المدينتين للمطالبة بإسقاط الدستور ومقاطعته .
 
 كما سجلت مظاهرات حاشدة مؤيدة و معارضة لمشروع الدستور ,المعروض للإستفتاء يوم الجمعة 1 يوليوز من طرف ملك البلاد , بعدد من المدن المغربية كالحسيمة ووجدة و فاس و مكناس وبني ملال و شفشاون و أكادير ومناطق أخرى ,حيث تضاربت الأرقام الحقيقية حول عدد المشاركين في مسيرات التأييد التي نظمتها السلطات و الأحزاب المؤيدة , فيما سجل ارتفاع ملحوظ في أعداد المؤيدين لمطالب حركة 20 فبراير لمقاطعة الدستور.
 
ناظور اليوم رصدت لكم أبرز لحظات المسيرات المؤيدة و المناهضة للدستور في جل مناطق المملكة :