مغاربة مليلية يُطالبون إسبانيا برفع الحظر عن الأضاحي المغربية

ناظورتوداي :

تضغط مجموعة من المكونات السياسية، المدنية والحقوقية بمدينتي سبتة ومليلية المحتليتين على السلطات الإسبانية، من أجل رفع الحظر على استيراد المواد الحيوانية، لا سيما مع اقتراب موعد عيد الأضحى، الذي يحتفل به جزء هام من سكان المدينتين المتحدرين من المغرب.

وقد أعلن حزب “التحالف من أجل مليلية (CPM)” بدوره يوم أمس الجمعة 29 أبريل 2016، أنه سيراسل وزارة الزراعة الإسبانية وأمين المظالم بمليلية، بغرض المطالبة باستصدار قرار رسمي استثنائي، يسمح لسكان المدينة باقتناء أضاحي العيد من المغرب، ويلغي قرار الحظر الذي فرضته عليها الحكومة الإسبانية، موضحا أن السبب الذي دعا إلى استصدار قرار الحظر، والمتمثل في اكتشاف حالات من مرض الحمى القلاعية بالقطيع المغربي شهر دجنبر من سنة 2015 قد انتفى، وذلك بعد نجاح المغرب في السيطرة عليها بالكامل، وقيامه بعملية تلقيح شاملة.

وقال محمد أحمد، نائب الحزب الذي ينتمي معظم ناخبيه إلى الساكنة المسلمة بالمدينة، إن هناك اتفاقية بين وزارتي الزراعة بكل من المغرب وإسبانيا، تقضي بأن يراسل المغرب جارته الإسبانية، في حال وجود أي خطر من هذا النوع، مذكراً بخصوصيات المجتمع المسلم بمليلية المتمثلة في عادات وتقاليد معينة، تجعل مسألة استيراد أكباش العيد من إسبانيا أمراً صعباً، أولا نظرا لرغبة مسلمي المدينة في شراء أضاحي تتميز بخصائص محددة، ثانيا بسبب التكلفة الباهضة للقطيع الذي يتمّ جلبهُ عادةً من اسبانيا.