مـقتل شـابين بمدينة العروي في أقل من 24 سـاعة

نـاظورتوداي : متابعة من العروي
 
عرفت مدينة العروي يوم الأحد 6 مـاي الجاري ،  حادثين عـرضين تسببا في وفاة شابين ، لقيا مصرعهما بطريقتين مختلفتين نزلت كالصاعقة على مقربيهم وذويهم ، حيث لفظ شـاب في الثلاثين من عمـره  أنفاسه إختناقا بتسرب غـازي إثـر عطب أصـاب سخانا للمـاء داخل حمام البيت الذي كـان متواجدا بـه ،  وسط المدار الحضري .
 
وحسب مصـدر طبي ، أكـد لـ ” ناظورتوداي ” بـأن الـهـالك وهو تـاجر بـمدينة العروي ، توفي جـراء إستنشاقه لكمية كبير من غـاز سخـان المـاء ، وقد تم نقـل جثته إلى مستودع الاموات بـالمستشفى الإقـليمي للناظور .
 
وقد إنتقلت عنـاصر من الشـرطة العلمية إلى المستشفى الحسني لمعاينة جـثة الهالك ، حيث من المنتظر أن يـأمر وكيل الملك بـإجراء تشريح طبي لكشف أسـباب الوفاة ، قـبل تسليمها لذويها من أجل إجراء مراسيم الدفن .
 
حـالة الوفاة الثـانية تعرض لها صباح نفس اليوم ، شـاب لم يتجاوز ربيعه العشرين ، أصيب بنوبة قـلبية أثـناء إجـراء مقابلة في كرة القدم بمعية زملائه بملعب شعبي وسط مدينة العروي ، وأكد والد الهالك أن إبنه لم يكن يعاني من أية أعراض جانبية توحي بمعاناته من مضاعفات صحية تمنعه من مزاولة الرياضة .
 
وترك هذا الحادث الكثير من الحزن و الأسى في قـلوب زملاء و أصدقاء الهـالك ، و يشهدون لـه بحسن أخلاقه و مبادراته الخلاقة في تشجيع الشباب على ممارسة الرياضة عوض الإلتجاء للظواهر اللا أخلاقية .