مقتل شابة مغربية في فرنسا بـ 30 رصاصة كلاشينكوف

ناظورتوداي : وكالات 

“شرين الصالحي”، شابة كانت تبلغ من العمر 19 سنة، مقيمة بفرنسا، وتنحدر من إقليم الخميسات، لقيت حتفها يوم الإثنين الماضي بأحد مستشفيات العاصمة الفرنسية، التي نقلت إليها بعد تعرضها لإطلاق نار من طرف مجهولين صباح يوم الأحد الفائت في الضاحية الباريسة مونت روج، عندما كانت تهم بالعودة من سهرة ليلية رفقة صديقاتها.
 
وحسب عائلتها، فسيارة “شيرين” تعرضت لـ 30 طلقة من سلاح كلاشنيكوف روسي الصنع، 6 منها أصابت الشابة المغربية على مستوى العنق، الكتف والفخد مما أدى إلى مفارقتها الحياة بعد نقلها للمستشفى مباشرة
 
كما أكدت مصادر من عائلة “شيرين” للشرطة الفرنسية، أن مقتل “شيرين” ربما تكون له علاقة بتصفية حسابات مع زوجها “سامي” (33 سنة) ذو السوابق العدلية بفرنسا، كما أكدت ذات المصادر أن الزوج له أنشطة سرية واستثمارات بالمغرب لا يعرف أحد تفاصيلها.