مقتل شاب بضربة سيف بالدار البيضاء

ناظور تودي :

لقي شاب في العشرينات من عمره مصرعه، مساء أول أمس الأحد، بحي البرنوصي في الدار البيضاء، بعد تلقيه ضربة قاتلة بسيف في العنق.

وحسب مصادر «المساء»، فقد نشب صراع بين الضحية (بدر م)، من مواليد 1993 ويتابع دراسته بإحدى الكليات بالمدينة، وبين الجاني تطور إلى قيام هذا الأخير بقتله بدم بارد.

وفور وقوع الحادث، تم نقل الضحية على وجه السرعة إلى مستعجلات المنصور لكن حالته الحرجة، تضيف المصادر ذاتها، استدعت نقله للمركز الجامعي ابن رشد، غير أن الضحية لفظ أنفاسه الأخيرة في الطريق، ليتم نقله إلى مستودع الأموات في انتظار وصول عائلته لتسلم جثته.

وأضافت مصادر «المساء» أن الجريمة خلقت، نظرا لبشاعتها، حالة استنفار قصوى وسط السلطات ورجال الأمن بالمنطقة للقبض على الجاني الذي هو نزيل بإحدى الخيريات بالبرنوصي، قبل فراره إلى وجهة مجهولة، خاصة أنه من ذوي السوابق العدلية، إذ ألقي عليه القبض من طرف الأمن العمومي في ساعة متأخرة من ليلة أول أمس الأحد مختبئا بأحد الأحياء، ليتم تسليمه لعناصر الشرطة القضائية للبحث والتحقيق معه حول ملابسات الحادث .