مقتل شخص و طفلتين إثـر عملية إنتحار بالبيضاء .

نـاظورتوداي : و م ع 
 
علم لدى السلطات المحلية أن رب الأسرة، الذي توفي في وقت سابق أمس الجمعة مع ابنتيه في حريق بالدار البيضاء، هو من أضرم النار في مسكنه بهدف الانتحار.
 
وحسب تحقيق المصالح الخاصة، فإن هذا الشخص، وهو سائق سيارة أجرة عاطل من مواليد 1973، وكانت لديه مشاكل عائلية مع زوجته ووالديه، قرر وضع حد لحياته مع ابنتيه البالغتين على التوالي ثلاثة أعوام وخمسة أعوام.
 
وقبل إقدامه على عملية الانتحار، أبلغ زوجته ووالدته بنيته عبر الهاتف قائلا “لن تروننا أبدا، أنا وبناتي”.
 
وأضاف المصدر ذاته أن الشخص المعني قام بسحب أنبوب قنينة الغاز بالمطبخ وإضرام النار في شقته الواقعة بسيدي معروف بعمالة مقاطعة عين الشق.