مليون و390 ألف مهاجر مغاربي عبروا الحدود المغربية إلى أوروبا

ناظورتوداي :

عرفت الحدود المغربية الإسبانية هذه السنة عبور أزيد من مليون و390 ألف مهاجر مغاربي، وذلك في إطار مرحلة العودة لعملية “عبور المضيق” الخاصة بالجالية المغاربية المقيمة بأوروبا، والتي انطلقت رسمياً في الـ 15 من شهر يوليوز الماضي لتنتهي يوم الخميس 15 أكتوبر القادم.

وأوردت وكالت “إيفي” الاسبانية يومه الأحد 11 شتنبر 2016، أن المديرية العامة للدفاع المدني والطوارئ الاسبانية، أكدت أن هذه الفترة عرفت أيضاً عبور أكثر من 308 ألف سيارة في 4816 رحلة للسفن عبر موانئ طنجة، الناظور، الحسيمة، سبتة ومليلية.

ووفقا للمصدر ذاته، فإن خط طنجة – الجزيرة الخضراء عرف تسجيل أكبر عدد من الرحلات بنسبة 44.1 بالمائة، يليه خط سبتة – الجزيرة الخضراء بـ 17 بالمائة، ثم خط طنجة – طريفة بنسبة 12,5 بالمائة.

تجدر الإشارة الى أن الأرقام المسجلة إلى حدود الساعة عرفت ارتفاعاً طفيفاً مقارنة بالسنة الماضية و بنسبة 0,5 بالمائة، حيث عبر سنة 2015 ما يعادل المليون و 383 الفاً و 758 مهاجراً، في حين عرفت هذه السنة عبور مليوناً و 390 ألفاً و 233 مهاجر مغاربي.