منطقة الأمن تستجيب لمطالب اطر وموظفي القطاع الصحي بالمستشفى الحسني

ناظور اليوم :

استجابة لمطالب أطر وموظفي المستشفى الحسني بالناظور ، قررت المنطقة الاقليمية للأمن الوطني ، تخصيص سيارة أمنية رباعية الدفع معززة بفريق من عناصر الشرطة ، داخل المركز الاستشفائي ، لتوفير الامن داخل هذا المرفق الصحي وحمايته من هجمات مجموعة   من الغرباء ، حسب الوصف الذي تضمنه بيان التمثيلية النقابية التي دخلت في اضراب الاسبوع الماضي احتجاجا على ذلك .

وقد خلف قرار المنطقة الاقليمية للأمن  ، ارتياحا في نفوس الشغيلة الصحية بالمستشفى ، واعتبرت أن الحماية الامنية للمرفق ستساعد على تقديم كافة الخدمات للمواطنين وستمنع ما وصفتهم بـ " ذوي النيات السيئة " من اقتحام المستشفى كل مرة بهدف ممارسة الابتزاز و الضغط النفسي على أطر التطبيب .

 وكان موظفو وأطر ومسؤولو المستشفى الاقليمي بالناظور ، قد فعلوا اضرابا عن العمل صباح يومه الاربعاء 7 يونيو الجاري ، وتوقفوا لمدة ساعتين ، احتجاجا على ما سموه  بـ " الهجوم العنيف الذي تعرض له الموظفون العاملون بالمستشفى الحسني يومه الجمعة والسبت 3 و 4 يونيو 2011 في غياب تام للأمن وممثلي الإدارة،"  .

وكانوا قد  طالبوا المسؤولين إقليميا ومركزيا والسلطات الأمنية المحلية بالتدخل العاجل لحماية موظفي الصحة والدفاع عن كرامتهم، مع تحميلهم المسؤولية الكاملة للإدارة والسلطات لما ألت إليه الأوضاع وأصاب الموظفين من إهانة وعنف بالمركز الاستشفائي الاقليمي.