منظمة الكشاف الأمازيغي تدعو إلى التصدي “للقومجيين العرب”

ناظور اليوم : متابعة

دعت القيادة العامة لمنظمة الكشاف الأمازيغي , في بيان توصلت ناظورتوداي بنسخة منه , إلى التصدي بكل الوسائل في وجه "الأفكار القومجية العربية" الداعية إلى التعصب و إقصاء الهوية الأمازيغية , حسب لغة البيان.
 
وأكدت المنظمة في بيانها عن رفضها الشديد لما أسمته "المواقف العنصرية للقومجيين العرب بالمغرب تجاه الأمازيغية" , في إشارة لما صدر عن كل من " حزب الوسط الإجتماعي " و حزب النهضة والفضيلة و الحزب الديموقراطي الوطني من مواقف معادية لدسترة الأمازيغية , واعتبرت المنظمة في بيانها الأحزاب المذكورة "تيارات ذات مرجعيات وأفكار عنصرية و شوفينية عودتنا بخطاباتها التي من أساسها التشويش على مطالب الشعب المغربي في الحرية و الكرامة و المساواة " ,وأضاف البيان أن هذه الأحزاب معروفة "بأصواتها الظلامية والأصولية" اعتبرت ترسيم الأمازيغية في الدستور المزمع قد يدفع إلى بلقنة المغرب وغيرها من الأفكار التي تعبر عن حقد دفين لهذه الأحزاب تجاه الأمازيغية , يقول البيان.
 
واعتبرت المنظمة في بيانها أن قضية دسترة الهوية الأمازيغية لغة رسمية للبلاد مسألة "وجود و عدم" , وطالبت بدسترة الأمازيغية كهوية ولغة رسمية للبلاد  بجانب اللغة العربية "وقطع العلاقة المشبوهة بما يسمى بالمجلس الخليجي" , كما حملت الدولة والنظام المغربي مسؤولية "إعادة الإعتبار للإنسان المغربي وهويته و لغته الأصلية الأمازيغية".