منظمة حقوقية تدين احتجاز السلطات الاسبانية لقاصرين من الريف

ناظورتوداي :

ادانت منظمة اسبانية غير الحكومية “التعايش بدون عنصرية” إقدام السلطات الاسبانية على احتجاز قاصر مغربي قادم من منطقة الريف داخل مركز للأجانب، في مدينة مورسية.

وكشفت المنظمة انها اكتشفت تواجد القاصر المسمى يوسف اليعقوبي، داخل هذا المركز يوم 21 سبتمبر خلال زيارة روتينية للمركز.

وقالت ساندرا مارتنيز عضو المنظمة الحقوقية ان يوسف ليس الوحيد المتواجد في هذا المركز، بل هناك اطفال اخرين، مشيرة ان المنظمة ستتقدم بشكاية في الموضوع الى القضاء وامين المظالم.

وأكدت المنظمة ان يوسف اليعقوبي من مواليد سنة 2001، وانها تتوفر على شهادة ميلاده.

وحسب ذات الناشطة فان القانون الاسباني يوفر الحماية للاطفال المهاجرين، الى حين اثبات انه راشد، الا ان السلطات الاسبانية تتعامل مع الوضع بشكل معكوس ، حيث تتعامل معهم كراشدين الا ان يثبتوا انهم قاصرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة عشر − خمسة =