مواطنون بالناظور ينخرطون بكثـافة في الحملة الوطنية للتبـرع بالدم

نـاظورتوداي : نجيم برحدون 
 
إنطلـقت بإقليم الناظور الحملة الوطنية للتبرع بالدم والتي ستمتد إلى غـاية 24 مـارس الجاري  ، بتنظيم جولة بـكل من المستشفى الحسني و جماعة بني بويفرور و بلدية أزغنغان ، عـلى أن تستمر طيلة الأسبوعين المقبلين في أزيد من 12 مؤسسة عمومية تقع في تراب جماعات محلية ، لتمتد إلى مناطق بإقليم الدريوش و مدينة تاوريرت . 
 
وإستنادا إلى معطيـات تحصلت عليها ” ناظورتوداي ” فقد تجاوز عدد المتبرعين خلال الأيام الثلاثة الأولى  300 شخص ، ومن جهة أخرى وفـرت إدارة المستشفى الحسني و مندوبية وزارة الصحة مختلف الوسـائل اللوجستيكية و البشـرية لإنجـاح هذه الحملة المنظمة تحت شعار ” كل تبرع بالدم يساهم في إنقاذ 3 أشخاص … يمكننا جميعا أن نكون أبطالا ” . 
 
وتجسد هذه البادرة التي أعطت إنطلاقتها الملك محمد السـادس خلال الأسبوع الماضي بمدينة فاس ، خير تجسيد الروح العالية واللمسة الإنسانية. وكذا قيم التضامن داخل المجتمع المغرب . كما تعكس الاهتمام الخاص الذي يوليه الملك لتعزيز كل الأعمال ذات الطابع التطوعي ، وتترجم إيضـا إرادة الملك في الإرتقـاء بالتبرع بالدم إلى مصـاف الأولويات الوطنية للصحة العمومية وعنصرا للسلامة الصحية بإمتياز .
 
وعلى الصعيد الوطني. تهدف هذه المبادرة إلى رفع مستوى الوعي لدى المواطنين بأهمية الطابع الحيوي للتبرع بالدم. وكذا تجديد مخزون السلامة لأكياس الدم الذي يعادل استهلاك أربعة أسابيع (40 ألف تبرع ) والزيادة ب 28 في المائة في عدد التبرعات لعام 2013.
 
وقد عبئت موارد بشرية ولوجستية مهمة لإنجاح هذه الحملة المنظمة في جميع أرجاء المملكة ،  منها على الخصوص 37 فريقا لأخذ الدم (185 من مهنيي الصحة) و 46 إطارا مكلفا بالإشراف على ودعم الحملة ، ويمكن أن تتم عمليات التبرع في 16 مركزا جهويا لتحاقن الدم. وب 13 بنكا للدم و24 فرعا لتحاقن الدم. تغطي جميع مناطق المملكة. بالإضافة إلى ثلاث وحدات متنقلة لتجميع الدم. وستتم عمليات التبرع كذلك بالثانويات والجامعات وباحات المساجد والساحات العامة والأحياء الجامعية وبالمستشفيات.
 
وتنظم الحملة،التي عبئت لها استثمارات في حدود 12,5 مليون درهم . في إطار شراكة بين وزارات الصحة والتربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والأوقاف والشؤون الإسلامية والشباب والرياضة والداخلية. وجمعية للا سلمى لمحاربة داء السرطان. والهلال الأحمر المغربي. والرابطة المغربية لجمعيات المتبرعين بالدم.