مواطنون بـسلوان يشتكون إخلال الصيدليات بالمداومة الليلية

ناظورتوداي : متابعة
 
لا زال قرار إلزام الصيادلة بـإحترام قانون الحراسة الليلية ، لـم يجد طريقه الى التجسيد ببلدية سلوان ، حـيث يشتكي المواطنون إقدام جميع الصدليات على توقيف خدماتها مباشرة بعد صلاة الـعشاء ، وبالتالي حرمان شريحة واسعة من الأدوية ووسائل التطبيب الأولي .
 
ويضطر مواطنون قاطنون ببلدية سلوان ، عـلى التنقل صوب مدينة الناظور أو العروي ، من أجل إقتناء الأدوية في الحالات العاجلة ، بـسبب الإخلال بقرار المداومة الليلة من لدن الصيادلة بالمنطقة ، بالرغم من تعليقهم للوائح في واجهات محلاتهم ، تحدد أوقات ” المدوامة ” لـدى صيدليات الجماعة الحضرية .
 
وعلمت ” ناظورتوداي ” من فاعلين إجتماعيين بسلوان ، أنهم سيقدمون على مراسلة مندوبية وزارة الصحة و نقابة الصيادلة بالناظور ، بغية الاستفسار على هذا الخلل المؤدي الى تجميد الخدمات الصحية ليلا بالجماعة ، وكذلك من أجل المطالبة بتفعيل قرار المداومة الليلية وإجبار الصيادلة على الالتزام به .
 
وإحتراما لمبدأ للرأي والرأي الأخر ، إتصلت ” ناظورتوداي ” ، بأحد الصيادلة بالمنطقة ، من أجل إستفساره على هذا الإشكال ، وأكد أن الدافع وراء إغلاق الصيدليات ليلا بالمدينة ، راجع الى غياب الأمن ، ممـا يجعل الكثير من المتشغلين في هذا المجال والمتعاونين معهم يـرفضون البقاء رهن إشارة المواطنين لـيلا ، حفاظا على سلامتهم .
 
ويؤكد نفس الصيدلاني الذي كان يتحدث مع ” ناظورتوداي ” ، بـأن تفعيل المداومة الليلية مرتبط بـشروط أمنية ، ومادامت غائبة بجماعة سلوان الحضرية ، فإنه من حـق هؤلاء حـماية سلامتهم البدنية و سلامة محلاتهم التجارية ، وذلك بطرق الأبواب مباشرة بعد صلاة العشاء  .