مواطنون يحاصرون سيارة صديق يحي لمخالفته القانون ، والراجي يجيب بغرامة مالية

ناظور اليوم :

أجبر مواطنون وإعلاميون حاصروا سيارة متوقفة بطريقة مخالفة تماما للقانون مالكها الذي يعد من أصدقاء يحيى يحيى على تأدية غرامة مالية لمالفته القانون، وذلك رغم إستعانته بصديقه البرلماني يحيى يحيى، إذ أجبر رئيس المنطقة الامنية ، أحمد الراجي المخالفين للقانون على تأدية واجب المخالفة، مؤكدا أن القانون فوق الجميع. 

هذا وقد إنطلق الاحتجاج بعدما لاحظ عدد من المواطنين بالاضافة إلى إعلاميين توقف سيارة بطريقة غريبة بالقرب من مقر مارتشيكا ميد، حيث قامت السيارة بإغلاق الطريق بالمرة، ما حذا بالشباب إلى الاحتجاج على هذه الوضعية ، في حين رفض عدد من رجال الشرطة إستدعاء القاطرة ، من أجل حجز السيارة، وذلك خوفا على أنفسهم، فيما إستمرت الاحتجاجات إلى غاية قدوم مالك السيارة إذ حاصره المواطنين مانعين إياه من التحرك ما دفع بأحد رجال الامن إلى سحب رخصة سياقة السائق وأراق السيارة من أجل تهدئة الاوضاع. 

هذا وقد قام عدد من رجال الاعلام والمواطنين بالذهاب إلى المنطقة الامنية ، حيث وجدوا رئيس المنطقة الامنية متتبعا للقضية إذا أكد للحاضرين أنه سيطبق القانون دون تحيز، وهو ما وقع بعد قدوم المستشار البرلماني يحيى يحيى إذ أكد له رئيس المنطقة الامنية بصرامة تامة ، أن على المخخالف تأدية المخالفة، ما جعل رئيس بلدية بني أنصار يثور في وجه المواطنين الحاضرين بعدما أحس بالاهانة كونه إعتقد أن بإستطاعته إعادة أوراق سيارة صديقه دون دفع الغرامة. 

الحاضرين رددوا بدورهم شعارات ضد المستشار البرلماني يحيى يحيى ، فيما أكد محمد الورياشي النقيب الجهوي للصحافيين المغاربة أن ما أقدم عليه يحيى يحيى هو إهانة للمواطنين والجسم الصحفي، مؤكدا أن النقابة ستقوم بعد إجتماع لها بالرد المناسب على ما بدر من يحيى يحيى، وذلك لإيقاف خارقي القانون عند حدهم. كاب ناظور