مواطنون يُؤكدون دعمهم لسليمان أزواغ ,والأخير يراهن على خلق المفاجئة

ناظورتوداي : نجيم برحدون

واصل الحاج سليمان أزواغ، وكيل لائحة التجمع الوطني للأحرار في الإنتخابات الجماعية للناظور، سلسلة خراجته التواصلية بالمواطن رفقة مرشحي لائحة “الحمامة” ,وبالضبط بعدد من أحياء المتواجدة بالمجال الحضري وكذا الأسواق للتعريف بالبرنامج الانتخابه الخاص لهم .

وتمكن مرشحو الأحرار بالناظور، من التجاوب المثمر بين تجار السوق ، و تمكنوا من استكمال جل جولاتهم بمختلف الأسواق وأحياء المدينة خلال حملتهم الدعائية هاته ,إذ عبر مرشحو الحزب عن إرتياحهم الشديد للتجاوب الإيجابي للمواطن و مدى إرتياح التجار وأكدوا دعمهم وتعاطفهم المطلق مع وكيل اللائحة الحاج سليمان نظرا للسمعة الطيبة التي يحظى بها داخل الساحة المحلية .

ويرى متتبعون للشأن المحلي الحاج سليمان أزواغ يبقى رقما صعبا ومن بين أبرز المنافسين على كرسي بلدية الناظور ,تظرا للشعبية التي يحظى بهت و التعاطف المنقطع النظير الذي يكنه له مواطنون أعربوا لـ “ناظور توداي” عن دعمهم للائحة الحمامة ، بعدما فقدوا آمالهم في ممثليهم السابقين والذين لم يتمكنوا من رفع التهميش عن مختلف الأحياء الهامشية رغم وصولهم إلى مراكز المسؤولية وتقلدهم السلطة في المجلس البلدي لمدة 6 سنوات .

إلى ذلك، حطت قافلة الأحرار في إطار التعريف ببرنامجها الإنتخابي قبل إقتراع 4 شتنبر، في مجموعة من الأحياء والمناطق، والمراكز التجارية، من ضمنها حي لعري الشيخ ,إشوماي وتاويمة ,قيسارية الناظور و سوق اولاد ميمون ، هذا الأخير أكد عدد من تجاره دعمهم لأزواغ وأدانوا إهمالهم من لدن مجلس طارق يحيى في الفترة السابقة .

هذا ويعتبر الشاب الحاج سليمان أزواغ الوافد الجديد على الإستحقاقات الجماعية بالجماعة الحضرية الناظور، بإسم التجمع الوطني للأحرار، نموذجا يقتدى به لتمثيل الشباب ببلدية الناظور، قصد ترجمة تطلعات وآمال هذه الفئة العريضة من ساكنة مدينة الناظور، التي يحذوها طموح كبير من خلال الإنتخابات الجماعية 2015 ، والمتمثل أساسا في وضع قطيعة مع التجارب المريرة في تدبير وتسيير الشأن العام المحلي، وبروز وجوه شابة لتقلد مناصب المسؤولية بأمانة ونزاهة ومصداقية، وهي المواصفات التي يتحلى بها الشاب إبن المنطقة، الذي راكم تجربة هامة على مستوى مساره المهني كمستشار في ديوان الوزارة المكلفة لشؤون الجالية، ولا الرياضي بقيادته لفريق هلال الناظور لكرة اليد للممارسة بالقسم الوطني الممتاز لسنة مواسم متتالية ,وجلب استثمار رياضي للناظور متمثل في البطولة الإفريقية لكرة اليد للأندية البطلة ,وذلك بحكم تجربته في التسيير وكفائته وإنفتاحه المتواصل على مختلف المحطات والأنشطة الفكرية والثقافية والرياضية .