موظفون بشبابيك تذاكر البواخر و سماسرة الاستمارات يتعاونون على نهب أموال الجالية بميناء بني انصار

ناظورتوداي : متابعة من بني انصار 
 
أفاد مراسل الجريدة الالكترونية " ناظورتوداي " الزميل سعيد الشرامطي ، بأن الجالية المغربية المقيمة بالخارج تتعرض منذ دخولها الى أرض الوطن والى غاية عودتها وبالضبط بالنقطة البحرية بني انصار الى مجموعة من عمليات التحايل التي يتخذها ضيقوا النفوس وسيلة لـكسب الأموال وجني الأرباح بشكل سهل .
 
وأكد مراسل " ناظورتوداي " من بني أنصار ، أن موظفين بالشركة المكلفة بالنقل البحري يقومون بتعاون مع كاتبي الاستمارات الأمنية ببوابة الميناء ، بهدف السمسرة في العائلات العائدة الى أرض المهجر ، حيث كلما تقدم المهاجرون الى شباك احدى الشركات لطلب تذاكر لهم ولأفراد عائلتهم ، الا وأخبروا بنفاذها ،بغية فسح المجال أمام " مالئي الاستمارات " على أساس سحب تذاكر السفر عبر الباخرة بمقابل مادي يصل أحيانا لـ 1500 درهم للفرد يستفيد مسؤولو الشبابيك بجزء حسب الاتفاق الجاري مع ثلة 
السماسرة المذكورين .
 
واستنادا على مصدر مطلع يضيف مراسل " ناظورتوداي " ، ان هذه الحالة تعد طبيعية داخل الميناء ويجري بها العمل منذ سنين ، ما يؤكد أن هذه السلوكات " الغير القانونية " قد تم التعامل بها مع الجالية المغربية المقيمة بديار المهجر لمدة طويلة ، دون وجود أي تدخل قضائي لاسئصال هذه الظاهرة وايقاف عمليات النهب العلني التي يتعرض لها المهاجرون .
 
ومن جهة اخرى ، يعاني ابناء الجالية من عدة مشاكل بميناء بني انصار ، حيث يقبعون لهيب الشمس ، وهي نفس الحالات التي تم رصدها من المعبر الوهمي باب مليلية مباشرة بعد ختمهم لجوزارات السفر وانتهائهم من  الإجراءات الجمركية.