ميـاه الفيضانات تغمر منازل المواطنين نتيجة انعدام قنوات الصرف الصحي

نـاظورتوداي : متـابعة 

غـمرت مياه الأمـطار التي هطلت بنـسب مرتفعة منـذ مـساء يوم الجمعة الى غاية كتابة هذه السطور ( الـتاسعة مساء من ليلة السبت ) ، عددا من المنازل بـالاحياء والدواوير المجاروة لـموقع بحيرة مارتشيكا وسط مدينة الناظور .
 
وتـسببت الأمـطار الطوفانية التي عـرفتها مدينة الناظور والمناطق المجاورة ، في خـسائر ماديـة عديدة ، نـتيجة ارتفاع منسوب المياه التي لم تـجد منفذا لها غير منازل المواطنين ، ما أدى الـى اتلاف تجيهزات مختلفة و أراضـي فلاحية .
 
ولـوحـظ انتـشار الروائح الكريهة بعدة مناطق وسـط مدينة الناظور ، نـتيجة سـحب الـفيضانات للمياه العادمة ، التي تدفقت كميات منها الى عدة منازل .
 
وحسب شهود عيان، فقد تسببت الأمطار الطوفانية في قطع عدد من الطرق الرئيسية وتحويل مجموعة من الشوارع و المسالك  داخل المجال الحضري إلى وديان جارفة، فيما تعيش أحياء هامشية كثيرة عزلة تامة نتيجة هشاشة بنيتها التحتية، الأمر الذي خلف حالة من الاستياء العارم بين صفوف المواطنين. 
 
وخـرج مواطنون يقطنون بأحياء هامشية على طول موقع بحيرة مارتشيكا ، فـي اشكال احتجاجية عـفوية الى شوارع المدينة ، مـطالبين الاغاثة من الجهات المعنية ، بعدما خـلف المنسوب المرتفع للمياه حالة من الهلع الشديد لدى الاهـالي والأسر الذين أضحوا يتخوفون من حدوث خسائر مادية وبالتالي اعادة سيناريو 2008