نوبة قـلبية تنهي حـياة عامل نظـافة أثـناء أداء واجبه المهني وسط مدينة الناظور

نـاظورتوداي :
 
أسلم المسمى قيد حياته ” المخلوفي ” روحه بعد زوال يومه الأحد 21 أكتوبر الجاري ، إثـر نوبة قلبية حـادة إنتابته بغتة ، ولم تسمح له بـطلب الإسعاف .
 
وسـقط ” المخلوفي ” وهو البالغ من العمر 52 سنة ويقطن بحي ” ترقاع  ”  أرضـا ، أثناء أداء واجبه المهني ، و المتمثل في تنظيف إحدى الشوارع الكائنة خلف مبنى إقليم عمالة الناظور .
 
وإشتكى مواطنون السلوك الذي نهجته سيـارة الإسعاف التي رفضت نقل جثة الهالك صوب مستودع الاموات بالمستشفى الحسني ، لتظل جثته على سـطح الأرض و أمام أعين المـارة أزيد من سـاعة و نصـف ، و هو السلوك الذي وصفه مواطنون بـ ” غير الإنساني ” و المجسد لمبدأ الفوارق الطبقية التي لا زالت تعشعش في عقول بعض المسؤولين  .
 
وقد تكلفت سيارة لنقل الموت بـإيداع جثة الهالك بمستودع الاموات ، بعد الإتصـال معها من لدن مواطنين تذمروا من التعامل بهذه الطريقة مع شخص توفي وهو ينظف شوارع المدينة من الأزبـال و النفايات .
 
من جهة أخرى ، فإن الهالك له زوجة و طفلين ، وكان قد دخل قفص الزوجية قـبل سنة ، ما خلف أثار حزن بليغة في نفوس المقربين منه خـاصة زوجته التي لم تتمالك نفسها وهي تستقبل هذا النبأ الحزين .