هذا هو السر الذي كان وراء توديع يحيى يحيى للسمنة .

ناظورتوداي : علي كراجي
 
ذكر مصدر مقرب من رئيس بلدية بني أنصـار العضو بالغرفة الثانية يحيى يحيى ، أن الأخير تمكن في ظرف وجيز من تخفيض وزنه بنسبة كبيرة ، وبالتالي ودع السمنة . 
 
ووفق ذات المصدر ، السر وراء توديع يحيى يحيى للسمنة لا يكمن في إلتزامه بريجيم أو شيء من هذا القبيل ، بـل يعود إلى إجراء عملية جراحية تسمى ” السليف ” ، و هي عملية تجرى بواسطة المنظار الجراحي ، حيث تقص المعدة و تلحم على شكل انبوب و يزال الجزء المتبقي ليصبح حجم المعدة صغير. 
 
وتشمل تدبيس المعدة استئصال 80%منها وجعلها في شكل انبوبية وهي فعالة لانها تستئصل الجزء من المعدة الذي يفرزهرمون الجوع الذي اثبتت الابحاث نقصه بعد عملية الاستئصال مما يسبب الشبع بسهولة ولا يخل بالامتصاص او وظيفة المعدة على الاطلاق ولا تسبب اسهال ولا تحتاج رعاية طبية مستمرة فيمكن للمريض ان يسافر الى بلده بعد الفترة الاولى ولا يحتاج الى تناول فيتامينات او حديد واهم عيوبها انها لا يمكن ارجاع المعدة المستئصلة وكذلك قابلية الجزء المتبقى للاتساع في حالة عدم التزام المريض بالتعليمات مما قد يؤدى الى زيادة الوزن فى المستقبل .
 
جدير بالذكر ، ان يحيى يحيى ظهر بعد حفل زفافه بمهندسة من خنيفرة ظهر بـ ” لوك شبابي جديد ”  ، حيث قام بصبغ شعره إلى الأسود ، وأزال بذلك الشيب الذي عمر لحيته و رأسه لسنين طويلة .