هذه أراء المقبلين على إجتياز إمتحانات ” الباك ” بالناظور تجاه القرارات الجديدة للوفـا .

نـاظورتوداي: علي كراجي – نجيم برحدون
 
كثـير هي الأراء تجاه القـرارات التي أعلن عنها وزير التربية الوطنية السيد محمد الوفا ، خـاصة تلك المتعلقة بطرق تنظيم إمتحانات البكالوريا لهذا الموسم 2012-2013 ، والإجراءات التي ستتخذ ضـد المرشحين المعتمدين على الـغش في إجتيـاز هذه الإستحقاقات الإشهادية .
 
بـمدينة الناظور ، إختلفت أراء مرشحين لإجتياز إمتحانات نيـل شهادة البكالوريا بخصوص القرارات الوزارية المزمع إتخاذها من لدن وزارة التربية الوطنية ، ووصف في هذا الصدد تلاميذ إلتقت بهم ” ناظورتوداي ” ، كـل الإجراءات  المعلن عنها من لدن محمد الوفا ، عـادية و تـدخل في إطـار توسيع قـاعدة ضـمان تكافؤ الفرص و محاربة الغش ، خـاصة المذكرة المشددة على ضرورة إعتماد 20 مرشحا داخل كل قـسم .
 
وإستقـر رأي عينة أخرى من التلامـيذ ، على إعتبار ان الخرجـات الإعلامية لمحمد الوفا و ما يعقبها من تصـريحات أخرى ، تشـكل موضع تخوف لدى العديد من  المرشحين ، كونها تأتي في مرحلة تحتاج فيها هذه الفئة التلاميذية للـدعم النفسي عـوض إنتهاج الجهات الرسمية لسياسة التهديد بالمعاقبة و الزجر .
 
ومن جهة أخرى ، إشتكى التلاميذ المقبلون على إجتيار إمتحانات البكالوريا ، تأكيد وزارة التربية الوطنية في مذكرة لها على إعتماد تـاريخ 3 يونيو كـأخر يوم لإنجاز فروض المراقبة المستمرة ، حـيث قلصت بـذلك فـترة الإعداد للإمتحان في أسبوع فقط ، هذه المدة أجمع أغلبية المرشحين الذين إلتقت بهم ” ناظورتوداي ” أنها غـير كـافية لهم ، بـالنظر إلى جسـامة المسؤولية الملقاة على عاتقهم والتي تحتاج إلى الكثـير من الإستعداد النفـسي و الفـكري لهذه الإستحقاقات التي تعد محطة مهمة في حـياة المقبلين على ولوج أسـلاك التعليم العالي .
 
وبخصوص الإستعدادات الرسمية لإنجاح إمتحانات البكالوريا لهذه السنة ، علمت ” ناظورتوداي ” أن نيابة وزارة التربية الوطنية بالناظور ، ستعتمد خلال الفترة الممتدة بين 11 و 13 يونيو المقبل 22 مركزا بمختلف حضـريات الإقليم ، ضمنهم 9 مراكز بالناظور المدينة ، و 3 بأزغنغان ، 2 بالعروي ، 1 بسلوان ، و 4 ببلدية بني أنصـار ، فيما سيعمل ازيد من 300 أستاذ و أستاذة على حـراسة المرشحين العاديين و الأحرار .
 
إلـى ذلك ، يـرتقب أن يـصل عدد المرشحين الرسميين هذه السنة أزيد من 300 ألـف تلميذ و تلميذة .