هذه هي الأماكن التي كان “الدواعش” سيفجرونها في المغرب.

ناظورتوداي :

في بلاغ صادر عن وزارة الداخلية،أمس الثلاثاء، فإن الأبحاث الجارية مع عناصر الخلية الإرهابية ” الداعشية ” التي تم تفكيكها بعدد من المدن و المناطق المغربية الأسبوع الماضي، خلصت إلى أن الموقوفين كانوا سينفذون مخططا إرهابيا شنيعا.

و بحسب ذات البلاغ، فإن العناصر الأمنية أثناء عملية اعتقال العناصر المتطرفة بكل من ” أكادير و أمزميز و شيشاوة و أيت ملول و القليعة”، عثروا على مواد كيماوية شديدة الاشتعال يمكن استعمالها في إعداد و صناعة عبوات حارقة.

تجدر الإشارة، إلى أن الأبحاث الجارية، أكدت أن أعضاء الخلية الإرهابية “الداعشية” كانوا ينوون تفجير مجموعة من الأماكن العمومية و سياحية و المؤسسات الفندقية و مراكز أمنية و عناصر مختلف الأجهزة الأمنية بالمغرب.