هلال الناظور يتلقى هزيمة مفاجئة بميدانه أمام إتحاد طنجة

ناظورتوداي : نجيم برحدون

أهدر هلال الناظور عشية يومه السبت فرصة الإقتراب من المقدمة إثر تعثره المفاجئ أمام ضيفه إتحاد طنجة القابع في الصف ماقبل الأخير ,خلال اللقاء الذي جمع بينهما على أرضية القاعة المغطاة بالناظور لحساب الجولة 11 من منافسات القسم الوطني الممتاز لكرة اليد – شطر الشمال .

الأداء الجيد والمستحسن الذي ابتدأت به عناصر إتحاد طنجة أعطى مؤشرا قويا يوحي بمدى صعوبة اللقاء ,وتمكنوا من مسايرة إيقاع المقابلة على النحو الأفضل منذ البداية ووققوا سدّا منيعا لهجومات هلال الناظور الذي عان كثيرا خلال هذا اللقاء أمام صلابة خط دفاع الخصم ,وشكل الوافد الجديد على القلعة الإتحاد إلياس الزمال خطرا محدقا على مرمى الحارس عبد المالك البركاني ,تمكن لوحده من تسجيل 15 هدفا خلال هذا اللقاء ,فيحين استفاقت عناصر هلال الناظور مع مطلع الجولة الثانية مباشرة وتمنكنت من تقليص فارق الأهداه والعودة في نتيجة اللقاء مجددا بعدما غير مدرب الفريق نسبيا من نهجه التكتيكي غاية في الحد من خطورة هجمات الخصم الطنجي وفرض إيقاعه في المقابلة نوعا ما ,الشيء الذي يكن بالأمر الهيّن وأرغم لاعبي هلال الناظور على ارتكاب أخطاء قاتلة نتيجة قلة التركيز وغياب التغطية الدفاعية ,ما فسح المجال لزملاء عبيد جلال لإضافة أهداف أخرى لصالحهم والأخذ تماما بزمام المقابلة خلال الدقائق الأخيرة ,الشيء الذي جعل فارق الأهداف يرتفع لـ 4 أهداف ,في حين لم تستطع عناصر هلال الناظور تدارك الموقف وظلت تساير ما تبقى من عمر المقابلة بنوع من التوتر ,ولم تشفع محاولاته الأخيرة في العودة في النتيجة أمام قوة وعزيمة الخصم الذي قدم أداء جيدا استحسنه الكل ,لتؤول نتيجة المقابلة في أبناء عاصمة البوغاز وانتزاع نقاط الفوز من قلب الناظور ,بعدما أنهوا اللقاء لصالحهم بحصة 27 مقابل 24 .

وبهذه النتيجة يكون فريق هلال الناظور قد حصد رابع هزيمة له خلال هذا الموسم, وفي رصيده 25 نقطة ,وأضحى محافظا على مركزه الرابع ,على أن يرحل خلال الدورة المقبلة إلى العاصمة الرباط لمواجهة الفتح الرباطي , في رحلة البحث عن نتيجة إيجابية ومحو تعثره المفاجئ على أرضه امام اتحاد طنجة .

وتجدر الإشارة أن إلتراس فداين المساندة لهلال الناظور كانت في الموعد خلال هذا اللقاء ,وأبت إلى أن تقدم تعازيها لأسر ضحايا حادثة طانطان من خلال رفعها لرسالة تضامنية لهم .