هلال الناظور ينتصر بصعوبة على رجاء بنسودة في لقاء شهد أحداث لا رياضية

ناظور توداي 

تمكمن فريق هلال الناظور من تحقيق الأهم وهو يستقبل ضيف رجاء بنسودة برسم المقابلة المؤجلة عن الدورة 11  من بطولة قسم الهواة الثاني شطر الشمال ,إثر تغلبهالمنطقي والصعب بنتيجة هدفين مقابل هدف وحيد ,ويعد هذا الإنتصار هو التاسع لهلال الناظور في مشواره هذا الموسم، وهي النتيجة التي يمكن اعتبارها مهمة ,ما ستعطي شحنة إضافية للاعبي الفريق خلال ما تبقى من مشوار البطولة  وبذل المزيد من المجهودات خلال الدورات القادمة وعدم فقدان الأمل في المطاردة بالمتصدر . 

وأمام عدد قليل من المتفرجين ، بدأ فريق الهلال الناظوري في تشكيل ضغط قوي على ضيفه القادم من غرب فاس ، وذلك قصد إرباكه وإيقاعه في أخطاء دفاعية من شأنها أن تعطي الأسبقية للهلاليين ، وهو الأمر الذي توج بهدف السبق للفريق الناظوري وفي الدقائق الاولى من اللقاء، واعتمد هلال الناظور خلال الشوط الأول على تحركات اللاعب عتيق الطويل وأنس في خذ الهجوم غير أن الحراسة اللصيقة على هذين اللاعبين من لدن  الخصم جعلت العناصر المحلية تكتفي بالسيطرة على وسط الملعب دون تحقيق أي خطورة حقيقية تُذكر إلى حدود نهاية الشوط الأول .

في الشوط الثاني أبان فريق هلال الناظور عن نيته في خطف نقاط المباراة ، واستطاع أن يحرز هدف التقدم ,قبل أن يعدل الزوار في النتيجة لتتبعثر اوراق المدرب المحمد التيجني الذي تابع المقابلة من على مدرجات الملعب البلدي , ليواصل الهلال ضغطه من كل الجهات لتعزيز النتيجة ، لكن سوء التركيز والتهاون في بعض الأحيان أفقد هلال الناظور هدفه الثاني ،وحاول فريق رجاء بنسودة مباغتة الخصم عبر إعتماده على الهجمات المرتدة السريعة ، وكان قاب قوسين أو أدنى من تحقيق ذلك لولا سوء الحظ الذي طال الفريق الفاسي في الكثير من الأحيان، وعلى بعد 10 دقائق من نهاية المقابلة حصل فريق هلال الناظور على فرصة ذهبية لتسجيل الهدف الثاني وتمكن من ترجمتها إلى هدف أسعد الجمهور الهلالي الحاضر خلال هاته المقابلة .