هلال الناظور ينهي موسمه الكروي في المركز الثاني, وبثلاثية في مرمى وفاق ازغنغان

نــاظور توداي :

فاز الهلال الناظوري عشية هذا اليوم وبرسم الدورة الأخيرة من بطولة قسم الهواة الثاني على ضيفه فريق وفاق أزغنغان بثلاثة أهداف دون رد ،حملت توقيع كل من التواتي (د60)وعبدالرحيم بونافوس(د90)ومنعم بكاوي(91) على التوالي.

وعكس التوقعات التي كان الجمهور الناظوري يتنبؤها قبل انطلاق هذه المباراة،حيث كانت الجماهير الناظورية تنتظر أن يكون لقاء الهلال ضد وفاق أزغنغان بمثابة لقاء حماسي وفرجوي ،لكن على أرضية الميدان حدث العكس،وشاهدنا مباراة رتيبة ،تخللتها بعض المحاولات المحتشمة لكلا الفريقان ،ففي الشوط الأول حاول الهلال الناظوري بقيادة الثلاثي علاء الدين وبلعتيق والتواتي افتتاح التسجيل وهز شباك أبناء أزغنغان ، لكن الدفاع الأزغنغاني أبان عن قوته خلال الشوط الأول في التصدي للهجومات الهلالية،ولم يشهد الشوط الأول أدنى محاولات حقيقية للتسجيل ،وهو الشيئ الذي جعل الشوط الأول ينتهي على إيقاع التعادل السلبي صفر لمثله.

وفي الشوط الثاني ،بادر فريق وفاق أزغنغان إلى الهجوم وكان قاب قوسين من افتتاح التسجيل عندما ارتطمت إحدى محاولاته بالقائم،وكان رد الهلال الناظوري صريحا عندما أعلن عن تقدمه في المباراة بواسطة هدف للمتألق لحسن التواتي وبواسطة رأسية بديعة ،وواصل الهلال الناظوري ضغطه الهجومي رغم سوء أرضية الميدان التي أفسدت اللقاء ،فيما ناور الوفاق الأزغنغاني من كل الجهات في محاولة منه لتعديل الكفة لكن الجدار الدفاعي للهلال كان في الموعد وحد من خطورة هجوم الوفاق ،إلأى أن أتى الخلاص في الدقيقة الأخيرة من المباراة عن طريق القيدوم عبدالرحيم بونافوس مستغلا هفوة في دفاع الخصم ليدع الكرة في شباك الخصم وبسهولة تامة،بعدها بدقيقة حصل الهلال الناظوري على ضربة جزاء بعد عرقلة اللاعب عتيق الطويل في مربع العمليات ونفذها اللاعب منعم البكاوي بنجاح معلنا عن نهاية المباراة بثلاثية مدوية في مرمى وفاق أزغنغان رغم الأداء السيئ الذي خيم على المباراة بشكل عام.

وبلغ رصيد الهلال بعد هذا الفوز 65 نقطة في المركز الثاني وبفارق ثلاث نقاط عن النجم الوجدي الذي انهزم اليوم أمام بساتين مكناس ،وتجمد رصيده في 68 نقطة .