هلال الناظور يُرغم على التعادل السبلي في مُستهل الموسم الكروي الجديد

ناظور توداي

في جو غائم وبارد وعلى أرضية الملعب البلدي بالناظور أُرغم فريق هلال الناظور على التعادل السلبي خلال المواجهة التي جمعته بفريق بلدية تولال في إطار أولى جولات بطولة قسم الوطني الثاني هواة في شطرها الشمالي، وهي المواجهة التي تابعه عدد هزيل من محبي الفريق والمقدر بالعشرات .

سيناريو الجولة الأولى شهد شنّ حملات هجومية من لدن عناصر فريق هلال ناظور وخاصة في الربع ساعة الأولى ، إذ أهدر اللاعب المتميز في صفوف الهلال هشام بمحاولة كادت أن تُسفر عن الهدف الأول للهلال لولا الحظ العاثر ، حيث ارتطمت الكرة بالقائم الأفقي لمرمى الزوار ، لتتواصل بعدها المحاولات من طرف عناصر الهلال ، قبل أن تتراجع جهود اللاعبين وينخفض معها المستوى العام للمباراة ، وهوالشيئ الذي كان فرصة لفريق بلدية تولال حتى يتقدم أكثر نحو معترك الهلال ويعلن بعدها التحكم في زمام المباراة ، بينما اكتفى مدافعو الهلال بتشتيت الكرات التي كانت تشكل خطورة على مرمى الفريق ، واستمر اللقاء على هذا النهج إلى أن أعلن الحكم عن نهاية الشوط الأول وسط صافرات استهجان من قبل أنصار الهلال على حكم المباراة والذي كان في رأيهم متحيزا بشكل تام للزوار.

وخلال الشوط الثاني ، حاول الهلال العودة في المباراة لكنه وجد أمامه خصما يملك دفاعا متراصا ومنظما،إذ استحال على لاعبي الهلال فك شفراته ، بل ولم يخلق الهلال خلال هذا الشوط أدنى فرصة حقيقية تهدد مرمى الزوار . مقابل ذلك أضاع مهاجمو بلدية تولال فرصا كثيرة وسانحة للتسجيل ، لينتهي اللقاء بالبياض (0-0) الذي لا يخدم بتاتا مصلحة الهلاليين .