هولندا تُغلق حدودها في وجه الداعية الريفي طارق بنعلي

ناظور توداي :

أفاد بلاغ لوزارة الخارجية الهولندية هولندا قررت إلغاء تأشيرة دخول الداعية المغربي المنحدر من الناظور طارق بنعلي إلى أراضيها وذلك لدواعي وصفها البيان بالأمنية.

وأوضح بيان وزارة الخارجية أن قرار منع طارق بنعلي المقيم في مصر، والشيخين عثمان الخميس، ووحيد بالي دخول الاراضي المنخفضة راجع لكون “الدعاة الثلاثة مناصرون لفكر تنظيم القاعدة ويحثون على الكراهية في المجتمع الهولندي”.

هذا وأكد وزير الخارجية الهولندي “بيرت كوندرس” أن “قرار منع الأشخاص الثلاثة تم بناء على تقارير من المنسق الوطني للأمن ومحاربة الإرهاب، ويدخل ضمن سعي هولندا إلى محاربة التطرف الديني على أراضيها”.

بدوره دعم زعيم الحزب الإصلاحي “كيس فان در ستاي” قرار الحكومة بإلغاء التأشيرة عن الأشخاص الثلاثة واصفا إياه بالقرار الحكيم مضيفا انه يجب “أن لا نلعب بالنار في أوقات الخطر” وفق ما تناقلته مصادر إعلامية هولندية.

وكانت خرجات وتحركات طارق بنعلي على الاراضي الهولندية قد اثارت الجدل اكثر من مرة، وكان أخرها إشرافه على جمع التبرعات لبناء اكبر مسجد مغربي بهولندا، كما تتهمه بعض الجهات بتشجيع الشباب على الانضمام للجماعات المتطرفة في سوريا والعراق .