والد الطيار المغربي المفقود في اليمن : متفائل بعودة ابني

ناظورتوداي :

أكد نور الدين بحتي والد الطيار المغربي قائد المقاتلة “اف 16″ والتي فقدت مساء يوم الأحد الماضي على الأراضي اليمنية وفق ما نقله موقع ” العربية.نت ” أن ما تم تداوله عبر عدد من المواقع الإلكترونية والوسائل الإعلامية لصور ادعت ارتباطها بجثة الطيار المغربي غير صحيحة، مؤكدا عدم وجود أية أنباء رسمية من الجيش المغربي بشأن مصير ابنه.

وقال “لدي كأب أمل كبير بأنه سيعود إلي ومعنوياتنا عالية ومستسلمين في النهاية لقضاء الله وقدره”، منتقدا ما تم تداوله بشأن ابنه من أخبار ملفقة.

وبشأن اتصال تلقاه من ابنه الطيار ياسين قال الأب نور الدين “تحدثت مع ياسين وبرفقة شقيقاته وأشقائه عبر سكايب مساء يوم السبت في الرابعة عصرا”، مؤكدا أن معنوياته حينها كانت مرتفعة مما دلل على راحته ونشاطه.

هذا وأعلن الجيش المغربي الاثنين فقدانه لطائرة حربية من طراز “اف16″ باليمن كانت تشارك في الحملة التي يشنها التحالف الذي تقوده السعودية باليمن ضد الحوثيين وحليفهم الرئيس المخلوع علي صالح.

وأقر التحالف بسقوط المقاتلة المغربية حيث قال العميد ركن أحمد عسيري المتحدث الرسمي لـ”عاصفة حزم” إنه تم التأكد من سقوط المقاتلة التي فقد الاتصال بها الاثنين وحمل الحوثيين سلامة الطيار.

وتضاربت الأنباء بشأن مصير الطيار المغربي ففي الوقت الذي أفادت به بعض المواقع الإعلامية بنجاة الطيار وأنه لا يزال على قيد الحياة بعد سقوط الطائرة إثر خلل فني، مشيرة إلى أن الطيار المغربي بخير وعلى قيد الحياة وأنه في حالة جيدة” بضيافة إحدى القبائل اليمنية الداعمة للتحالف.

وكانت قد بثت إحدى القنوات الفضائية المحسوبة على ميليشيا الحوثي تسجيلا مصورا قالت “إنه لحطام طائرة مغربية أسقطها مسلحو القبائل بمديرية الصفراء بمحافظة صعدة شمالي اليمن” في حين لم يتم الإعلان عن مصير الطيار.

وبحسب بيان سابق للجيش المغربي قال فيه “إن التحقق من الأخبار الرائجة لا زال ساريا، وعن تأكيد صحة ما يتعلق بالطائرة وبالربان المفقودين يبقى صعبا بالنظر إلى كون موقع التحطم يوجد في منطقة معادية”.