مجهولون يهاجمون خمسينيا بالسلاح الأبيض ببني سيدال لوطا

ناظورتوداي : الهادي بيباح

تعرض السيد حكيم باجة المزداد بتاريخ 1966 بدوار إلحيانن بتراب جماعة بني سيدال لوطا –تعرض- صباح السبت 04 أبريل الجاري لهجوم بالسلاح الأبيض من قبل ثلاثة أشخاص كانوا على متن سيارة بيضاء اللون.

الضحية حكيم أورد أنه بعد تأديته لصلاة الفجر بمسجد دواره إلحيانن صباح قصد حنفية وسط الدوار من أجل تعبئة بعض القارورات كانت بصحبته بالماء الصالح للشرب ليتفاجأ بهجوم من قبل شخصين ملثمين و مسلحين بالسكاكين كانا على متن سيارة من نوع رونو 18 فيما بقي الثالث متسمرا جنب هذه السيارة ربما تجنبا لانكشاف أمره لعدم ارتداءه لأي قناع.

وقد أضاف الضحية أنه لولا فراره و إطلاقه لصيحات بأعلى صوته و استعانته بالأحجار للدفاع عن نفسه لتعرض لأسوء تشرميل في حياته على يد مهاجميه الملثمين اللذين فضلا العودة لرفيقهما و الإنطلاق على متن عربتهم بسرعة البرق بعدما تأكدوا من إفلات الضحية من قبضتهم.

بعدما أخبر الضحية أفراد عائلته بما تعرض له من هجوم و اعتداء أثناء عودته من تأدية صلاة الفجر بمسجد الدوار، إنتقل رفقة بعضهم صوب سرية الدرك الملكي بإعلاطن لتسجيل شكايته ضد مهاجميه الذين يٌعتقد أنهم خططوا لاعتراض سبيله خلال الصباح الباكر.

للإشارة فقد سبق لأحد أبناء عم الضحية أن تعرض لهجوم و سرقة دراجته النارية خلال صباح أحد أيام شهر مارس المنصرم بنفس الدوار أثناء توجهه لمقر عمله بأحد المقالع و لازالت الأبحاث جارية من قبل عناصر الدرك من أجل التوصل لمقترفي هذا الإعتداء.