وزارة الصحة تؤكد أن أزيد من 29 ألـف مغربي مصابون بـداء السيدا

نـاظورتوداي : 

أفادت وزارة الصحة٬بأن معدل انتشار فيروس السيدا في صفوف ساكنة المغرب “مستقر منذ سنة 2000”.. حيث يبلغ أدنى مستوى له بـ0.11%.
 
بلاغ صادر عن الوزارة، بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة داء السيدا٬ قال إنّ تقديرات البرنامج الوطني لمكافحة الإيدز، الذي تسهر عليه وزارة الصحة بتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للسيدا ٬ فإن عدد الأشخاص الذين يعيشون حملين للفيروس يبلغ 29 ألف شخص.
 
وحسب ذات الوثيقة أيضا فإنّ عدد الحالات المصابة بفيروس فقدان المناعة المصرح بها بلغت 6824 حالة، بين عام 1986 ونهاية يونيو 2012، منها 4314 حالة مرضية و 2508 حالة حاملة للفيروس.
 
وأضاف البلاغ أنّ 80% من الأشخاص الذين يعيشون بفيروس السيدا “لا يعرفون إصابتهم بالفيروس”٬ وأن الإصابة في صفوف البالغين الشباب، المتراوحة أعمارهم مابين 25 و 44 سنة، تمثل 70% .
 
ذات المصدر قال إنّ إن المخطط الاستراتيجي الوطني لمكافحة السيدا، الذي يعني المرحلة 2012-2016 والذي أطلق بشكل رسمي من قبل وزارة الصحة في أبريل الماضي ٬ يلتزم المغرب من خلاله “ولوج الجميع إلى خدمات الوقاية من فيروس المناعة المكتسبة، والعلاج، و دعم الأشخاص الذين يعيشون بالفيروس”.