وسيمة قوبع تحرز جائزة الأمل في اختتام فعاليات النسخة الثالثة لمهرجان مسرح الطفل بالحسيمة

ناظور توداي : نجيم برحدون

وقع اختيار لجنة التحكيم الخاصة بالمهرجان الدولي لمسرح الطفل في نسخته الثالثة والمقام بجوهرة البحر الأبيض المتوسط خلال الأسبوع المنصرم ,بما يتعلق بجائزة التمثيل المسرحي على الممثلة المسرحية الصاعدة وسيمة قوبع عن فضاء أبوليوس المتأسس بالناظور ,والمرؤوس من قِبل الفنان الطيب معاش ,إذ لقي العرض المسرحي الخاص بهذه الفرقة استحسانا من لدن كل تابع أطوره من مهتمين بالحقل الفني مرورا إلى الحضور الذي غصب به جنبات قاعة العروض التابعة للمركب الثقافي بالحسيمة .

واحتفلت دار الثقافة الأمير مولاي الحسن بالحسيمة مساء يوم أمس الأحد الماضي، باختتام فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان الحسيمة الدولي لمسرح الطفل الذي استمر على مدى أربعة أيام قدمت من خلالها مجموعة من العروض المسرحية من الحسيمة، الناظور، الرباط، شفشاون، تونس، سلطنة عمان و اسبانيا.

شهد حفل الإختتام مجموعة من الفقرات، تخللتها عروض تنشيطية من تقديم أطفال جمعية جوهرة البحر الأبيض المتوسط بالحسيمة، وتم خلال السهرة تكريم الشاعر ‘أحمد الصادقي’ عن عطاءاته و إبداعاته في مجال الشعر باللغة الريفية، وتم ولأول مرة خلال هذه الدورة تقديم جوائز لجنة تحكيم المهرجان للفرق المشاركة خلال هذه الدورة، حيث عادت جائزة:

-          أحسن عمل متكامل لفرقة ‘أكواريوم’ من إسبانيا.
-          أحسن نص مسرحي لفرقة الدن للثقافة والفن من سلطنة عمان عن مسرحية ‘سأصير شجرة’.
-          أحسن تشخيص ذكوري للممثل ‘فيصل بالزين’ من فرقة ‘القناع النجم’ من تونس ‘.
-          أحسن تشخيص أنثوي للممثلة زهور الزرييق من فرقة ‘مسرح الحال’ بالرباط عن مسرحية ‘عدو الأخيار’.
-          جائزة الأمل مناصفة بين إدريس القجطيعي من فرقة ‘ثامزغا’ عن مسرحية ‘أخاريق نثامزا’ من الحسيمة، و وسيمة قوبع من فرقة ‘أبوليوس’ من الناظور عن مسرحية ‘طوشا’.
كما تم أيضا تقديم تذكار الحسيمة لفرقة الدن للثقافة والفن من سلطنة عمان التي قامت بدورها بتقديم جوائز رمزية لإدارة المهرجان.

من جهة أخرى ألقى السيد لخضر مجدوبي عضو لجنة التحكيم كلمة تضمنت أهم التوصيات الخاصة بهذه الدورة والتي تتجلى في ضرورة الاهتمام بمواهب الأطفال في كل المجالات لتكون بمثابة رصيد إضافي لمسرح الطفل، والاهتمام بالنص المسرحي الموجه للأطفال وبالجوانب الفنية والتقنية للعروض المسرحية (الموسيقى، السينوغرافيا، الديكور…).

واختتم الحفل بأخذ الصور التذكارية لتخليد ذكرى الدورة الثالثة من مهرجان الحسيمة الدولي لمسرح الطفل في ذاكرة كل من حضر و شاهد العروض واحتفل بـ ‘أب الفنون’ كباراً وصغاراً.