وفاة غامضة لسيدة أثناء الوضع بالمستشفى الإقليمي ببركان

ناظور توداي  :

لقيت سيدة في ربيعها السادس و العشرين حتفها بالمستشفى الإقليمي الدراق بمدينة بركان يومه الجمعة 06 شتنبر 2013، بعد أن أتت لتلد طفلتها الأولى و التي يقول الأطباء أنها وُلدت ميتة هي أيضا.

الحامل دخلت المستشفى يوم الخميس، ليبلغ الطبيب زوجها بأنه حصلت مضاعفات أثناء الولادة مما يتوجب إزالة الرحم، و أمام هذا الموقف لم يجد الزوج بدا إلا أن يوافق على ذلك خصوصا عندما أبلغوه بأن المولودة بصحة جيدة.

ليُصدم الزوج بخبر وفاة الأم و الرضيعة معا، و عندما طلب رؤيتهما، وجد الزوجة في غرفة الأموات و لم ير الطفلة إلا بعد أن ألح في طلبها.

هذا و قد أعرب الزوج عن شكه في وفاة ابنته مما جعله يطالب بإجراء فحوصات ليتأكد من أن المتوفاة طفلته و يسلم بقضاء الله و قدره.