وفـاة طـالب جامعي إثـر تسـمم أصـاب القاطنين بالحي الجامعي في القنيطرة

ناظورتوداي : من القنيطرة 
 
ذكـرت مصـادر جيدة الإطلاع من مدينة قنطيرة ، أن طـالب يناقش إجازته يدعى ” زكرياء الوردي ” لفظ أنفاسه الأخيرة أمس الأحد  24 مارس ، داخل مستشفى السويسي بالرباط إثـر تسمم غذائي طال عددا من الطلبة القاطنين بالحي الجامعي إبن طفيل بالقنيطرة .
 
وحسب نفس المصادر ، إستقـبل طلبة الجامعة الخبـر بأسف عميق ، كما عرف الحي الجامعي غليـان واسع في صفوف القاطنين فيه ، أعقبته تنظيم حلقيات طلابية من المرتقب أن تفجر إحتجاجات مستقبلية للمطالبة بمحاسبة المسؤولين عن التسمم الذي أصـاب الطلبة الجمعة الماضية .
 
وعلم٬ يوم الجمعة 22 مارس٬ لدى مصدر طبي أنه تم نقل 49 طالبا يتابعون دراستهم بجامعة ابن طفيل٬ ليلة الخميس – الجمعة٬ إلى مستشفى الإدريسي بالقنيطرة٬ بعد إصابتهم بتسمم غذائي٬ من دون تسجيل إصابات خطرة في صفوفهم.
 
وأضاف المصدر ذاته أن الطلبة المصابين نقلوا إلى المستشفى بعد تناولهم وجبة العشاء بالمطعم الجامعي الجديد٬ الذي افتتح أبوابه منذ أقل من شهر٬ قبل أن يغادروا المستشفى بعد تلقيهم العلاجات الضرورية. كما نقل عدد آخر من الطلبة٬ صباح يوم الجمعة٬ إلى المستشفى بسبب معاناتهم من أعراض تسمم.
 
وقال المندوب الإقليمي للصحة الدكتور محمود برحال٬ في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء٬ إنه تم إرسال لجنة طبية إلى المطعم الجامعي لأخذ عينات من وجبة العشاء التي تناولها الطلبة وتحليلها في المختبر. وأضاف “إننا ننتظر نتائج التحاليل من أجل تحديد الأسباب المباشرة وراء الحادث”.