وهـبي ينفي قيادته لحركة تصحيحية ضد هيمنة أبناء الريف داخل حزب البام

نـاظورتوداي :
 
نفى عبد اللطيف وهبي رئيس فريق الاصالة و المعاصرة بمجلس النواب قيادته اي حركة تصحيحة من داخل حزب البام ضد على هيمنة القبلية فيه في اشارة الى ما يعتقد انه هيمنة لابناء الريف على مراكز القرار داخل الحزب.
 
وقال وهبي في بيان له ان “ حزب الأصالة والمعاصرة هو حزب عقلاني منظم تمت العضوية في مختلف أجهزته المسؤولة بشكل مستحق عبر صناديق الاقتراع الداخلية ووفق المساطر المتعارف عليها في كل  عملية انتخابية.”
 
واضاف وهبي ان” المكتب السياسي للحزب يشتغل على أساس تبادل وجهات النظر المتعددة المفضية إلى بناء قرارات و توجهات ينضبط لها الجميع في إطار التزام الحزب بنهج الديمقراطية الداخلية “.
 
واعتبر الاخبار المتداولة حول قيادته حركة تصحيحة داخل البام  يندرج في ما اسماه بخطة ممنهجة تستهدف سلامة اختياراتهم الحزبية وتماسك تنظيماته الداخلية على حد تعبيره .
 
وكان المكتب السياسي لحزب الاصالة و المعاصرة قد عبر في بيان له عن تشبثه اللامشروط بعبد اللطيف وهبي كرئيس للفريق بمجلس النواب .
 
من جهة اخرى ذكرت مصادر مطلعة ان وهبي تعرض للضغوط من داخل الحزب من اجل اصدار بيان ينفي فيه  الاخبار التي تشير الى قيادته لحركة تصحيحة ضدا على هيمنة ابناء الريف من داخل الحزب.