يباع في الناظور : ماء الزهر في قنينات الخمر والبيرا

كمال قروع

 

مع بداية شهر رمضان المبارك،أصبح الطلب على مادة ماء الزهر المعروفة لدى الأسر المغربية ،يزداد عليها الطلب خاصة لإستخداماتها المنزلية المتناسبة مع أطباق الشهر الفضيل من حلويات وغيرها ،إلرا أنه لوحظ بمدينة الناظور تعمد أحد الشركات المنتجة لماء الزهر تتخذ قنيناتها تحت ماركة تجارية لشركة الخمور(هينيكن) حيث تباع عند مجموعة من تجار المواد الغذائية .

وقد لقيت هذه الحالة نوعا من الإستياء العارم في أوساط الساكنة معتبرين ان الوضعية غير مقبولة ومستفزة لمشاعر العائلات التي إكتشفت بالصدفة الفعل وبعد إقتناءها لمجموعة من القنينات الخاصة بماء الزهر

 

كما أن العملية المتعمدة من طرف الشركة صاحبة الترخيص الممنوح قصد ملئ قنينات ماء الزهر يعد خارجا عن القوانين المسطرة والحافظة للصحة وأسس البيع والشراء ،بعد تعمدها إستعمال قنينات الجعع الخمرية

 

كما طالب المتضررون الشركة صاحبة الفعل ،مراعاة مشاعر العائلات المسلمة خاصة ونحن في الشهر الفضيل وذلك بإزالة تلك العلامة من تحت غطائها، مطالبين بضرورة إعتماد الشركة المنتجة للقارورات الزجاجية لماء الزهر على إمكانياتها الذاتية وإختيار قارورات لاعلاقة لها بشركات بيع الخمور التي يتم إتخاذها كبديل لملئ قاروراتها بمنتوج آخر يستعمل لأغراض منزلية مختلفة