14 ألف درهم تجر فتح الناظور إلى القضاء

ناظورتوداي :

وجد فتح الناظور نفسه أمام القضاء، بسبب عجز في حسابه المالي بقيمة 14 ألف درهم، لفائدة مؤسسة بنكية.

ورفعت هذه المؤسسة دعوى قضائية ضد فتح الناظور، المنتمي إلى القسم الأول هواة، بعدما عجز عن تسديد المبلغ نفسه، إذ اضطر البنك إلى انتداب محام من العرائش، بعدما رفض محامو الناظور الترافع عن هذه القضية.

وعبر فتح الناظور عن استنكاره الشديد للجوء المؤسسة البنكية إلى القضاء من أجل مبلغ هزيل، كان يفترض إيجاد حل له بطريقة ودية تراعي الضائقة المالية التي يمر منها النادي، علما أن مسؤولي البنك يدعون أنهم يدعمون الرياضة بالإقليم.

وندد البشير الرمضاني، رئيس فتح الناظور، بسلوك المؤسسة البنكية، في الوقت الذي نوه فيه بمحامي الناظور، الذين رفضوا تبني الملف.

وتأتي هذه الدعوى القضائية أياما قليلة بعد تنظيم المؤسسة البنكية نشاطا رياضيا في الناظور للتعبير عن دعمها للرياضة المحلية.