40 ألف مُصحح تجنّدوا لامتحانات الباكالوريا

نـاظورتوداي : و م ع 

أكد وزير التربية الوطنية محمد الوفا٬ اليوم الاثنين بالرباط ٬ أن عملية تصحيح أوراق امتحانات البكالوريا للدورة العادية برسم 2012 تطلبت تجنيد ما يناهز 40 ألف مصحح٬ من أجل تصحيح قرابة 3 ملايين و 600 ألف ورقة.
 
وأضاف السيد الوفا٬ في معرض رده على سؤال محوري بمجلس النواب حول “ظروف امتحانات البكالوريا “٬ أن الوزارة أصدرت تعليماتها لكل لجان تصحيح هذه الامتحانات٬ التي “جرت في ظروف عادية”٬ لمطالبتهم برصد كل أوراق التحرير المتضمنة لأجوبة مطابقة لما نشر عبر شبكة “الفايسبوك” واعتبارها لاغية٬ كما تمت موافاة الأكاديميات والنيابات ولجان التصحيح بتدقيق لكيفيات تنفيذ هذا القرار على نحو سليم.
 
وبعد أن فند الوزير ما راج بخصوص تسريب بعض مواضيع الامتحانات معتبرا إياها “مجرد إشاعات لا أساس لها من الصحة”٬ أكد أن تأثير ما نشر في الموقع الاجتماعي” فايسبوك” ظل محدودا على أجواء سير الامتحانات٬ مبرزا أنه تم ضبط مخالفات على الصعيد الوطني واعتقال عدد من المشتبه فيهم وتقديمهم للعدالة لمتابعتهم حول الأفعال المنسوبة إليهم.
 
وذكر بأن الوزارة اتخذت قرارا يقضي بإعادة اختبارات مادة الفيزياء يوم 15 يونيو الجاري بالنسبة ل 30 مترشحا ينتمون إلى شعبة علوم الحياة والأرض بأكاديمية جهة الشاوية ورديغة ٬ بعدما تبين لها وقوع خطأ في توزيع مادة الفيزياء الخاص بكل من شعبة علوم الحياة والأرض وشعبة الفيزياء٬ حيث تم استبدال الموضوع الخاص بشعبة علوم الحياة والأرض ( 17 مرشحا) بالموضوع الخاص بشعبة الفيزياء ( 13 مرشحا ).
 
وبخصوص الدورة الاستدراكية المقبلة٬ أبرز السيد الوفا أن الوزارة قامت بتعديل صيغة حساب معدل هذه الدورة باعتماد أعلى نقطة حصل عليها المترشح المستدرك في كل اختبار من اختبارات الدورة العادية والدورة الاستدراكية.
 
كما عملت الوزارة ٬ يضيف الوزير٬ على تعزيز التواصل مع المتدخلين٬ وذلك بإصدار صيغة محينة لدليل المترشح لامتحانات البكالوريا وإحداث بريد إلكتروني خاص بكل مترشح.