ARNT تهين المغاربة وتطلق VIOP للأجانب المشاركين في كوب 22

ناظورتوداي : متابعة

مع عودة خدمات “Voip” للاتصال، للاشتغال من جديد، بعد منعها من طرف شركات الاتصال الثلاث العاملة في مجال الاتصالات اشتد الغضب في صفوف رواد الفايسبوك اد اعتبر الامر تقليلا من المغاربة

وفسر البعض تمكين المغاربة من اجراء مكالمات ” الواتساب ” تزامنا مع اقتراب مؤتمر كوب 22 خطوة تفسر الاحتقار الذي تكنه شركات الاتصال للمغاربة عكس الاجانب علما ان ارباح هذه الشركات تستخلص من جيوب المغاربة .

واجمع الكل تفاعلا مع القرار ان عودة خدمات “Voip يعود لاقتراب قمة المناخ العالمية التي ستحتضنها مدينة مراكش، خلال الفترة الممتدة من 7 إلى 18 نونبر المقبل، والتي ستعرف توافد عدد من الدول التي تستخدم هذه الخدمات.

ولم يستصغ رواد الفايسبوك هذا الاستثناء علما ان حملات عديدة طالبت باطلاق هذه الخدمة للمغاربة بالداخل والخارج غير ان شركات الاتصال تمادت في تجاهل كل المطالب لتقرر فجأة اطلاقها سعيا في محاباة الاجانب الذين سيحلون بمراكش .

ووصف البعض هذا السلوك بـ ” الغبي ” و ” الفج ” لانطوائه على نظرة تحقيرية واضحة للمغاربة حيث صبت التعاليق الفيسبوكية في اطار الادانة والاستنكار .

وكان نشطاء مغاربة على “فيسبوك”، أطلقوا حملة ضد شركات الاتصالات الثلاث بالمغرب، على إثر قرارها القاضي بالحجب الكلي لخدمات مكالمات الإنترنت (VoIP)، من خلال خدمة ADSL.

وقرر النشطاء المغاربة تنظيم حملة للانسحاب من الصفحات الفيسبوكية لشركات الاتصالات، التي تستعملها كأداة تواصلية للترويج لمنتوجاتها الجديدة وخدماتها المستحدثة.

ولم يقتصر عنصر الضغط على الفايسبوك بل تعداه ليصل الى الجمعية المغربية لحقوق الإنسان التي اعتبرت قرار منع المكالمات المجانية عبر الأنترنت “مخالف للقرار الذي صادق عليه مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في 5 يوليوز 2012 ، والمتعلق بتعزيز وحماية حقوق الإنسان على الأنترنت والتمتع بها، والذي يؤكد في فقرته الأولى أن “الحقوق التي يتمتع بها الأشخاص خارج الفضاء الرقمي يجب أن تحمى أيضا داخله، وبالتالي فإن حقوق الإنسان المرتبطة باستعمال الإنترنت تشبه حقوق الإنسان خارج الفضاء الرقمي باستثناء التحديات التي تغيرت من بيئة لأخرى”.

وبالرغم من كل هذا التزمت شركات الاتصال الصمت لتقدم في الاخير على اطلاق خدمات “Voip ترحابا بالاجانب ؟ دون مراعاة للمواطن المغربي الذي شعر بالاهانة .. فهل سيستمر التواصل عبر خدمات “Voip ام ان شركات الاتصال ستنهي اللعبة بمجرد انتهاء الكوب 22