FMDH يتضامن مع معاق ضحية محامي بالناظور

نقلا عن أخبار الناظور
 
في إطار التضامن الواسع الذي تعرفه قضية الإنسان المعاق الذي أبرم معه محامي عضو بنقابة المحامين بالناظور ” ن . ج “عقد الشراء أمام مكتب العدول بالناظور وتسلم منه مبلغ يزيد عن 32 مليون سنتم ، أصدر المكتب التنفيذي للمنتدى المغربي للديمقراطية وحقوق الإنسان بيانا تضامنيا مع الضحية المعاق في محنته مع مطالبة الجهات القضائية بفتح تحقيق عاجل وترتيب الجزاءات القانونيبة ضد منتهكي حقوق هذا المواطن المعاق . 
 
ومعلوم أن هذا الشاب المعاق مباشرة بعد إبرام العقد معه من طرف المحامي ” ن . ج “توجه صوب القطعة الأرضية التي أرشد اليها وتنقل إليها تقني من مصلحة التعمير ببلدية الناظور رفقة سائق بنفس المصلحة ، فوجئ بالحقيقة المرة وهي أن هذه القطعة هي في ملك شخص آخر وذات رسم عقاري ، الشيئ الذي جعل المعاق يتصل بالمحامي إلى جانب عدد من ذوي النيات الحسنة من أجل استرجاع ماله الذي تمكن من الحصول عليه بعد 30 سنة من العمل المضني رغم وضعيته الصحية ، إلا أن المحامي ” ن.ج “رفض كل المقترحات الرامية إلى تمكين هذا الإنسان المعاق من حقه إما بقطعة أرضية أو إعادة المال الذي قبضه منه أمام العدول . 
 
وكنا نتمنى من مجلس النقابة أن يلعب دورا إيجابيا لإنصاف هذا المعاق الذي أصبح مشردا وبدون عمل حفاظا على الأقل على سمعة ونبل المهنة التي نخصها دائما بالإحترام والتقدير. 
 
وكان الأستاذ محمد أزعبلي أمين مال نقابة المحامين بالناظور والذي قدم استقالته منها ، قد أدلى قبل ثلاثة أيام بتصريح للزملاء في موقع ” ناظور24.كوم”أكد فيه أن قرار استقالته اتخذه على خلفية أن المجلس لم يقم بواجباته كاملة خاصة فيما يتعلق بتخليق الحياة المهنية ومحاربة الفساد والمفسدين داخل وخارج المنظومة .